رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

الأكل هيبقى في البيت.. كيف تتغير العادات الغذائية ما بعد كورونا؟

كتب: آية المليجى -

02:12 ص | الثلاثاء 07 أبريل 2020

الاهتمام بالأكل الصحي

تأثيرات متعددة فرضها ظهور فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، كان أبرزها هو الاهتمام الزائد بالنظافة الشخصية والطعام المنزلي، لكن هل تدوم هذه التأثيرات ما بعد انتهاء أزمة كورونا، إذ قال موقع "سويرلستر" إن "كوفيد 19" سيؤثر بشكل إيجابي على النظام الغذائي.

الأكل في المنزل

في السابق، كانت الوجبات السريعة من المطاعم خيارا مفضلا بالنسبة للكثيرين، لكن البقاء في المنزل لفترة طويلة، جعلهم يعتمدون على أنفسهم وإعداد المزيد من الوجبات، بسبب إغلاق المطاعم، لذلك ربما تصبح هذه عادة إيجابية جديدة.

الاهتمام بالطعام الصحي

يهتم الجميع حاليًا، بالأطعمة التي تعزز المناعة لمقاومة أي فيروسات، لذلك سيستمر هذا الأسلوب بعد انتهاء فيروس كورونا المستجد، إذ تتغير السلوكيات لتناول الطعام الصحي.

الأطعمة الآمنة

حاليًا يهتم الجميع بسلامة الغذاء وخلوه من الجراثيم والفيروسات التي تعمل على التسمم الغذائي، لذلك بعد انتهاء هذه الأزمة سيبتعد الجميع عن تناول الأطعمة المكشوفة.

الطعام المحلي

حاليًا أصبح الاهتمام بالطعام المحلي والابتعاد عن الأطعمة المستوردة خوفًا من انتقال أي عدوى، لذلك يهتم المستهلكين بمصادر طعامهم.