رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"أوعديني بأنني لن أموت".. أم ثلاثينية تروي معاناة صغيرها مع الإصابة بفيروس كورونا

كتب: هن -

10:26 م | الأحد 29 مارس 2020

الطفل ألفي

درس السباحة كان آخر نشاط فعله الطفل البريطاني ألفي، ذو الـ5 أعوام، قبل أن يتبدل نشاطه إلى أعراض مرضية طفيفة سعال وصوت أجش، ومن ثم تسارعت أعراض الفيروس المميت، درجة حرارة بلغت 42 درجة، وفقد شهيته ولم يتمكن من الحركة، بعدما أصيب بفيروس كورونا المستجد.

"اسوأ تجربة عشتها" هكذا وصفت لورين فولبروك، والدة الطفل "ألفي" المعاناة التي تلقتها وهي تشاهد طفلها يصارع فيروس (كوفيد 19)، إذ ظهرت عليه الأعراض من درجة حرارة وهلوسة وقيء، فاتصلت بسيارة الإسعاف لكن المستشفى لم يقم بإدخاله، فعملوا فقط على خفض حرارته، وأخبروها إذ عادت من جديد فتتصل على رقم 999، بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

"أمي.. هل سأموت.. أوعديني بأنني لن أموت" هي الرسالة الموجعة التي سمعتها الأم الثلاثينية من صغيرها، فالوضع أصبح مخيفً، وانتقل إلى المستشفى التي وصفتها "لورين" بـ"مدينة الأشباح"، فالطاقم الطبي يرتدون ملابس واقية وأقنعة في جميع الأوقات.

"لورين" كانت تعاني أيضًا من السعال، لكن سمح لها بالبقاء بجانب صغيرها "ألفي" بعدما ثبتت إصابته بفيروس كورونا، وأوضحت الأم الثلاثينية: أعطوه دواء وأبقوه على السوائل لخفض درجة حرارته.. طمأنوني، وأبقوني على علم بحالته الصحية".

وحذرت "لورين"، الآباء في رسالتها من أن الأطفال أيضًا معرضون للإصابة بالفيروس، حتى إن لم يكن لديهم ظروف صحية سيئة.