رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بيكلم ستات على كاميرا التليفون.. دعاء تطلب الخلع من مدرب المساج

كتب: طارق عباس -

12:28 م | الإثنين 20 يناير 2020

تزايد قضايا الخلع

أخفى "هاني" حقيقة عمله عن أهل خطيبته، وأقنعهم بأنه مدرب كرة قدم بأحد الأندية الشهيرة، وكان بالفعل يحمل كارنيه مدون عليه "مدرب"، لكن بعد الزواج، اكتشفت "دعاء" أنه مدرب مساج للسيدات، وأن كل تعاملاته مع بعض الممثلات والمطربات وحتى الراقصات، وبدأت في مواجهته بحرمة هذه الوظيفة وطلبت منه تغييرها حتى لا تنكشف أمامه سيدة شبه عارية، لكنه رفض بحجة أنه لا يجيد أي عمل آخر، حتى شاهدته يخونها مع سيدة عبر تطبيق "فايبر"، ويتحدث معها محادثة غير أخلاقية من خلال الكاميرا، فتقدمت بدعوى لخلعه.

"مكملناش 7 شهور متجوزين ولقيته كل ما يجيله تليفون يخرج البلكونة ومبيتكلمش في الشغل قدامي خالص.. لحد ما اكتشفت إنه مدرب مساج وبيتعامل مع سيدات ولما واجهته قالي معنديش غير ده ولو مش عاجبك امشي".. بهذه الكلمات بدأت "دعاء" مأساتها مع زوجها الذي لم تستمر علاقتهما طويلا بعد اكتشافها طبيعة عمله، وأنه لا يمنحها أي اهتمام ويقضي معظم وقته خارج المنزل، وحتى عندما يعود يغلق على نفسه غرفته ويتحدث في الهاتف بالساعات.

قالت "دعاء" إنها تخرجت من إحدى الكليات العام الماضي، وبدأت الأسرة تضغط عليها للزواج، فيما اقترحت والدتها عليها أن تقابل "هاني"، الذي رشحته لها إحدى قريباتها، وبالفعل حدث توافق مبدئي بينهما ووافقت عليه، وتزوجا، وأخبرها أنه يعمل مدرب كرة قدم للناشئين بأحد الأندية المعروفة، لكنها فوجئت بعد الزواج بأنه يعمل مدرب مساج بأحد المراكز، وأنه متخصص في مساج السيدات، فواجهته وطلبت منه تغيير هذه المهنة فرفض بحجة أنه خبير فيها ولا يملك أي مهنة أخرى، وفشلت كل محاولاتها في تغييره، وضغطت عليها والدتها لترضخ للأمر الواقع حتى لا تصبح مطلقة.

حاولت "دعاء" أن تتأقلم مع الوضع، وحرصت على عدم الحمل مبكرا حتى تستقر حياتها، وفي أحد الأيام أخبرت زوجها أنها ستقضي بعض الوقت عند والدتها، وعادت مبكرا فوجدته لم يغلق باب الغرفة كما يفعل أثناء وجودها، ودخلت عليه فوجدته يتحدث في الكاميرا لسيدة عارية وهو أيضا بدون ملابسه، ظنا منه أنها ستتأخر لدى والدتها.

لم تستطع "دعاء" الحديث ودخلت في نوبة بكاء، وقام هو بالاعتداء عليها وظن أنها تراقبه، وقال لها: "أعلى ما في خيلك اركبيه"، فعادت لوالدتها وأخبرت أسرتها بما حدث، وقررت أن تقيم دعوى خلع للخلاص منه ،وتقدمت بدعوى ضده في محكمة الاسرة بالقاهرة الجديدة.