رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: محمد أسامة رمضان -

05:58 ص | الأحد 12 يناير 2020

ميجان ماركل وزوجها الأمير هاري

لم يمر أسبوع واحد على إعلان الأمير البريطاني هاري، وزوجته الممثلة الأمريكية ميجان ماركل، تخليهما عن مهامهما الملكية، إلا ووافقت الممثلة الهوليودية، على تسجيل تعليق صوتي لصالح شركة ديزني، مقابل تبرع الشركة لجمعية خيرية معنية بحماية الأفيال.

وذكرت صحيفة "تايمز"، أمس السبت، إن ميجان ماركل، زوجة الأمير البريطاني هاري، وافقت على تسجيل تعليق صوتي لصالح شركة ديزني، ولم تذكر عن أي شيء سيكون هذا التعليق.

وأعلن الأمير هاري وزوجته، الأربعاء، أنهما يعتزمان التنازل عن دورهما كـ"عضوين رفيعي المستوى" في العائلة المالكة، وذكر الأمير هاري وزوجته في بيان، أنهما "سيعملان ليصبحا مستقلين ماديا"، حسبما ذكرت "العربية".

وجاء في بيان الزوجين، أنهما سيوزعان وقتهما بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وسيستمران بالقيام بواجباتهما تجاه الملكة ومسؤوليات الرعاية التي اضطلعا بها. وأضافا أن هذا التوازن الجغرافي سيمكنهما من تربية ابنهما على التقاليد الملكية التي ولدا وسطها، وفي الوقت ذاته سيمنح العائلة فرصة للتركيز على المرحلة القادمة من حياتهما، وخصوصا إطلاق المؤسسة الخيرية الخاصة بهما.

وقالا في بيانهما الذي نشراه على صفحتهما على موقع "إنستغرام"، إنهما اتخذا القرار بعد شهور من التفكير.

وذكرت تقارير صحفية، أن العلاقة بين هاري وميجان، تسببت في أزمة بالعلاقة بين الأمير هاري وأخيه الأكبر الأمير وليام، اللذين طالما جمعت بينهما علاقة وثيقة.

ووصلت المؤشرات إلى ذروتها خلال فترة عيد الميلاد، بعد سفر الأمير هاري إلى كندا مع زوجته وقضائه العيد هناك لأول مرة بعيدا عن العائلة، كما هو متعارف عليه.

وظهرت الملكة إليزابيث في رسالة وجهتها للشعب في عيد الميلاد وخلفها طاولتها صورة لأفراد العائلة جميعا باستثناء حفيدها الأمير هاري وزوجته، وابنهما ارتشي، دلالة على غضبها الشديد.