رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: يسرا البسيوني -

09:15 م | الخميس 09 يناير 2020

تزايد حالات الخلع

تمتلئ محاكم الأسرة بآلاف النزاعات العائلية التي تنظر يوميا للفصل فيها، تتنوع الأسباب وتختلف من حالة لأخرى، وواحدة من أسباب الطلاق الغريبة كانت قضية "زهراء"، والتي طلبت الخلع لاعتراف زوجها بأنه لا يمتلك مالا كافيا لاستكمال إجراءات الزواج.

أقامت "زهراء ك." دعوى خلع أمام محكمة الأسرة تطالب فيها بالانفصال عن زوجها، قبل حفل زفافهما بـ40 يوما، وحملت الدعوى رقم 3625 لسنة 2019، وما زالت تنظر أمام المحكمة للفصل فيها، حتى الآن.

تقول الزوجة أثناء حديثها لـ"الوطن"، إن زوجها أصر على عقد القران قبل حفل الزفاف بشهرين، ليجبر أهلها على تحمل تكلفة الزواج، فبعد عقد القران بأسبوع أخبرها أنه لا يستطيع أن يتكفل بمصروفات الزواج، وطلب منها أن يتكلف والدها بالمصاريف اللازمة، وعندما رفضت الزوجة طلبه وعنفته، كان رد الزوج عليها: "قالي خلاص خليكي قاعدة جمب أمك، أنا معييش فلوس اتجوز، هو ده اللي عندي".

وأضافت الفتاة صاحبة الـ29 عاما، أنها تم خطبتها على زوجها منذ عامين ونصف وانتظرته طوال تلك المدة ولم تضغط عليه، وهو الذي حدد موعد الزفاف، لافتة إلى أنها لم تكن نعلم نواياه تجاهها، فهو استخدم عقد القران كنوع من الضغط عليهم كي يجبرهم على تنفيذ طلباته، وعندما طلبت منه الزوجة الطلاق، كان رد فعله أنه "لن يطلقها وسيتركها معلقة"، لذلك أقامت الزوجة ضده دعوى خلع، وما زالت تنتظر البت فيها.