علاقات و مجتمع

كتب: يسرا البسيونى -

03:56 م | الإثنين 02 ديسمبر 2019

أب في دعوي اسقاط حضانة:

أقام "هاني.م" دعوى إسقاط حضانة أمام محكمة الأسرة بامبابة اختصم فيها زوجته السابقة وأم طفلته، لمنعه من رؤية ابنته لمدة عامين وتضليله، وحملت الدعوى رقم 2190 لسنة 2019.

يقول الأب في حديثه لـ"الوطن"، إنه انفصل عن زوجته منذ عامين وكانت حامل في شهرها الثامن ولم يري ابنته سوى 4 مرات فقط عقب ولادتها مباشرة، ثم امتنعت عن السماح له برؤية ابنته لفترة طويلة، وبعد فترة من كثرة الاتصالات وافقت على أن يرى صغيرته بشرط أن تكون الرؤية في بيت والدتها، ووافق الأب.

يتابع هاني حديثه بأن أم طفلته استغلت تقارب الشبه بين الأطفال الصغار وخدعته وكانت تجعله يرى ابنة أخيها: "سنتين وأنا بحضن وبلاعب بنت مش بنتي، ربنا يسامحها على اللي عملته".

واستطرد الأب كلامه بأن الأم أقدمت على فعل ذلك بعد أن تزوجت من أحد أقاربها في السر وانتقلت إلى محافظة أخرى للإقامة معه وأخذت الطفلة معها، وجعلتني أقابل ابنة أخيها خوفا من أن ينفضح أمرها وأطالب بإسقاط الحضانة عنها: "اتجوزت بعقد عرفي وخدت البنت تعيش معاها في بيت جوزها في محافظة تانية، وعشان أنا معرفش حاجة كانت بتخليني أشوف بنت أخوها عشان أطمن وأسكت".

لذلك أقام الأب دعوى إسقاط حضانة عن طليقته، بعد أن واجه الأب جدة الطفلة لأمها بما فعلوه بها، وبررت تصرفها بأنها أم ولا تقدر على تحمل رؤية ابنتها وهي تتعذب في بعد ابنتها الرضيعة عنها وأخذها منها، وما زالت الدعوى تنظر الأن أمام المحكمة للفصل فيها.

أخبار قد تعجبك