فتاوى المرأة

كتب: هن -

03:49 م | الثلاثاء 29 أكتوبر 2019

حلاوة المولد

أيام معدودات تفصلنا عن احتفالات المولد النبوي الشريف، الذي يستعد له البعض بشراء مجموعة من الحلوى والعرائس، التي تُعرف باسم "حلاوة المولد"، لتتجدد التساؤلات الفقهية حول الحكم الشرعي لذلك الأمر.

وبدوره، أكد الدكتور شوقي علام مفتى الجمهورية، عبر الموقع الرسمي لدار الإفتاء المصرية، على عدم حرمانية شراء "حلاوة المولد"، لافتا إلى عدم وجود أدلة على منع أو تحريم تلك الأفعال أو إباحتها في وقت دون الآخر، قائلا: "إذا انضمت إلى ذلك المقاصد الصالحة الأخرى؛ كَإدخال السرور على أهل البيت وصلة الأرحام فإنه يصبح مستحبًا، وإذا كان ذلك تعبيرًا عن الفرح بمولد المصطفى صلى الله عليه وسلم كان أشد مشروعية وندبًا واستحبابًا".

واستشهد "علام" بحديث السيدة عائشة حينما قالت: "كَانَ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يحب الحلواء، ويحب العسل"، مؤكدًا أن هذا الصنيع سنة حسنة، كما أن التهادي أمر مطلوب في ذاته؛ لقول النبي: "تهادوا تحابوا".

وأضاف مفتى الجمهورية، أن الاحتفال بذكرى المولد النبوى الشريف من أفضل الأعمال وأعظم القربات، ويمكن إحياء هذه الذكرى بكافة مظاهر الفرح والسرور، وبكل طاعة يتقرب بها إلى الله، ويتضمن ذلك ما اعتاده الناس من شراء الحلوى والتهادي بها في المولد الشريف.

أخبار قد تعجبك