علاقات و مجتمع

كتب: ندى نور -

07:56 ص | الإثنين 28 أكتوبر 2019

نصائح لكسب ثقة الحموات

"إن كتر ضحك حماتك.. خاف على نفسك"، و"أنكوى بالنار.. ولا حماتي تقعد في الدار"، أمثال شعبية ارتبط وجودها بـ "الحموات"، الذي يرى البعض أنه يصعب كسب ثقتهن.

وتسعى بعض الزوجات، لإرضاء الحمى، وتواجهن صعوبات في بعض الأحيان، وكذلك الأزواج الذي يعاني بعض منهم من رفض أمهات زوجاتهم لتقبل فكرة وجود رجل في حياة بناتهن، فتتحول العلاقة بينهم إلى حرب، يسعى كل طرف إلى الفوز فيها.

ويروي محمد طارق، 26 عاما، لـ "هن"، المشاكل التي واجهته مع حماته، منذ أن تقدم لخطبة زوجته "حبي لمراتي، كان أكبر من أي مقالب عملتها فيا حماتي، من البداية كانت رفضة الجوازة، أول ميعاد بينا، طلبت طلبات أكتر من إمكانيتي بكتير، علشان الموضوع ميكملش، مواقفي مع حماتي كانت بالضبط زي الحرب الباردة، وتحتاج أصحاب النفس الطويل".

لم يتوقع أن الفتاة الوحيدة التي أحبها وتمنى الحياة معها، سيعامل من أجلها بهذه الطريقة "في كل موقف، كنت بتأكد إنها مش ممكن تحبني، سنتين بعافر لحد ما قدرت أتجوز حب عمري".

من المواقف الأخرى التي يتذكرها "محمد"، يوم قراءة الفاتحة، وتحديد الميعاد، حيث اتصلت به حماته قبل الميعاد بـ 10 دقائق، لإلغائه، بحجة ظروف طارئة "كانت وسيلة تانية للتطفيش، لكن لما اتأكِّدِت إني فعلا بحب بنتها، سلمت للأمر الواقع".

معادلة صعبة بالنسبة للرجل حين يقف حائرا ما بين زوجته وحماته، يحاول إرضاء الطرفين، وأحيانا تتعامل الزوجة بذكاء، حتى تكسب قلب حماتها، وهو ما حدث مع "رؤية سالم" 30 عاما، التي استطاعت كسب ثقة حماتها.

"حماتي كانت بتكره تشوف وشِّي، لأني اتجوزت ابنها غصب عنها، في فترة الخطوبة كانت بتدخل في كل كبيرة وصغيرة، العفش والجهاز، حتى ملابسي الشخصية، بتبقى عايزة تختارها معايا"، هكذا أوضحت الزوجة جزءا من معاملة حماتها معها.

الذكاء في التعامل، كانت وسيلة "رؤية"، لكسب قلب حماتها بعد الزواج "كنت دايما بحرص على زيارتها والكلام معاها باستمرار، الأول كانت مش بتطيق تتكلم معايا، وبعد كده اتحولت العداوة لحب بينا، وبقت ممكن تتخانق مع جوزي لو زعلني".

نصائح لكسب ثقة الحموات

أوضحت نجلاء حمدي، استشاري الطب النفسي والعلاقات الأسرية، أنه لكي يتمكن الطرفين من كسب ثقة الحماة، يجب القيام ببعض الأمور، منها كما ذكرتها لـ "هُن"، ما يلي:

الزيارة

يجب أن يحرص الزوجين على الزيارة المتكررة، والتي تعمل على تحقيق الود.

إرضاء غرورها

على الزوجة أن تتعامل بكياسة وذكاء، فبعض الحموات جُبلن على إعطاء الأوامر، لذلك يفضل استشارتهن في مختلف الأمور الحياتية، ويجب الحرص على عدم الاصطدام بهن.

طلب النصيحة

طلب النصيحة من الحمى في الأمور المختلفة، التي تقرب بينهما.

لا تورطي زوجك مع أمه

من أكثر الأخطاء التي تقع فيها الزوجة، محاولة الوقيعة بينه وبين والدته، لذلك يجب التركيز على وضع حلول للمشاكل دون اللجوء إلى هذا الأمر.

الهدايا

تعد الهدايا من الطرق الأخرى التي تساعد على كسب ثقة الحمى، فشعور الحموات أنهن دائما محل اهتمام في المناسبات المختلفة، يساعد على التخلص من المشاكل.

أخبار قد تعجبك