صحة

كتب: ندى سمير -

03:09 م | السبت 19 أكتوبر 2019

الالتهاب السحائي

قالت الدكتورة أماني عبدالعزيز حسن، استشاري الحميات بمستشفى الحميات في العباسية، وطبيبة استقبال وطوارئ بالمستشفى، إن ما جرى تداوله بوسائل الإعلام عن انتشار وباء الالتهاب السحائي ليس له أساس من الصحة.

وأضافت أماني في تسجيل صوتي منتشر عبر المجموعات الخاصة بالأمهات على موقع "فيس بوك" و"واتساب"، أن مستشفى حميات العباسية هو المختص باستقبال حالات الالتهاب السحائي، حيث يجري تحويل الحالات له من شتى أنحاء القاهرة.

وأوضحت أن الالتهاب السحائي يتطلب عزل المريض في قسم الحميات، مشيرة إلى أن المستشفى لم يستقبل حالة تعاني من هذا المرض.

وأوضحت الطبيبة أن الالتهاب السحائي من متوقع ظهوره مع بداية فصل الشتاء، مثله كمثل نزلات البرد والالتهاب الرئوي، أو النزلات المعوية التي تظهر مع بداية فصل الصيف أيضًا.

وأكدت الطبيبة أن الالتهاب السحائي ليس وباءً، ولكنه مرض مرتبط بفصل الشتاء.

التطعيمات بالمدارس

وطالبت الأمهات بالاهتمام بالتطعيمات التي يتلقاها الأطفال في المدرسة، مؤكدة أن هذه التطعيمات عبارة عن جرعة تنشيطية تقي من الأمراض المنتشرة.

موانع التطعيمات

ذكرت الطبيبة، أن الحالة الوحيدة التي يجب أن يمتنع فيها الطفل عن أخذ التطعيم في المدرسه، هي أن يكون مريضا أو حرارته مرتفعة، وفي هذه الحالة يتم تأجيل التطعيم ليس إلغاءه أو تجاهله نظرًا لأهميته لصحة الطفل.

نصائح للوقاية من الالتهاب السحائي

وقدمت الطبيبة نصائح عدة يجب اتباعها لحماية الأطفال، من مرض الالتهاب السحائي.

وأشارت إلى أهمية تعزيز مناعة الأطفال، عن طريق التغذية السليمة، إضافة إلى تناول العسل والقرفة لدورهما الفعال في تعزيز مناعة الجسم.

وتابعت: من المهم التركيز مع الطفل في هذه الفترة ومراقبة الأعراض التي تظهر عليه، نظرًا لأهمية اكتشاف المرض في وقت مبكر، وفي حالة ظهور أعراض معينة كالارتفاع في درجات الحرارة، القيء، أو الأرهاق غير المعتاد، يجب عرض الطفل على الطبيب في الحال"، مشددة على أهمية التهوية الجيدة للمنزل.

ولفتت إلى أن التطعيم ضد الالتهاب السحائي يجري كل سنتين، لذا فمن من المستحيل أن يصبح وباءً منتشرا، متابعة: "من المتوقع ظهور حالة أو حالتين مصابين به نظرًا لأننا في بداية فصل الشتاء".

أخبار قد تعجبك