علاقات و مجتمع

كتب: يسرا البسيوني -

تصوير: عبد الحافظ السيد

04:45 م | الأربعاء 25 سبتمبر 2019

من تدريب الناجيات من العنف

نظمت وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالمجلس القومى للمرأة، بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، تدريباً لرعاية الناجيات من العنف باستخدام التعلم بالترفيه (Edutainment)، تحت شعار (كلنا نستطيع تقديم الدعم والإسعاف النفسي الأولي)، من خلال تنظيم ورشتي عمل لمقدمي الخدمات الصحية والتوعوية بالجمعيات الأهلية على كيفية التعامل مع السيدات الناجيات من العنف في الفترة من 8 إلى 10 سبتمبر بالقاهرة، وفي الفترة من 17 إلى 19 سبتمبر بالإسكندرية.

أدار الورشة الدكتور بهاء شوكت مستشار دولي للصحة الإنجابية وتصميم المناهج، وبحضور الدكتور أسامة محمود مستشار وزارة الصحة والسكان لرعاية الأمومة والطفولة ومدرب معتمد ببرنامج تصدي القطاع الصحي للعنف ضد المرأة، واللواء منال عاطف مدير إدارة جرائم العنف ضد المرأة بقطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية.

ناقشت الورش أنواع العنف و أسبابه، والممارسات الضارة ضد الإناث كالختان والزواج المبكر والعنف الأسري، أيضاً شملت موضوعات الورشة الفئات الأكثر تعرضاً للعنف وخطوات إدارة حالات السيدات الناجيات من العنف وكيفية تقديم المشورة والدعم النفسي لهؤلاء السيدات ومهارات التواصل والاتصال معهن وتدابير الأمن والسلامة ومنظومة الإحالة.

كما تضمنت الورشة جلسة خاصة عن دور وزارة الداخلية في مكافحة العنف ضد المرأة، حيث عرضت اللواء منال عاطف أنشطة قطاع حقوق الإنسان داخل الوزارة والتي تضم إدارة متابعة جرائم العنف ضد المرأة، ويشارك في إدارتها ضابطات شرطيات سيدات وضابطات طبيبات نفسيات وإخصائيات اجتماعيات ونفسيات لتقديم الدعم النفسي والاجتماعى للناجيات من العنف.

كما نوهت عن توافر ضابط/ ضابطة مدرب للتعامل مع المعنفات والناجيات من العنف، داخل جميع أقسام الشرطة في مصر.

تضمنت الورش أيضاً مناقشات عديدة عن القوانين والعقوبات الخاصة بالتحرش الجنسي وهتك العرض وختان الإناث، والتعرض للأنثى على وجه يخدش الحياء والفعل الفاضح المعلن وغير المعلن والفروق بينها وجرائم المعلومات والتكنولوجيا.

ولاقت الورشة تفاعل إيجابي كبير من قبل المشاركين، كما أظهرت الاحتياج الشديد لدعم قدرات مقدمي الخدمات الصحية والتوعوية، لنشر حقوق وخدمات مناهضة العنف ضد المرأة في المجتمع المصري.

أخبار قد تعجبك