امرأة قوية

كتب: هبة وهدان -

01:26 م | الجمعة 06 سبتمبر 2019

مانجياما بعد إجراء عملية الولادة

في سابقة هي الأولى من نوعها، أنجبت سيدة في الهند تبلغ من العمر 74 عامًا توأما بعد انتظار دام ستة عقود.

البداية عندما قررت سيدة سبعينية تدعى "إيراماتي مانجياما"، الاتجاه نحو التلقيح الاصطناعي لتحصل على طفل يؤنس وحدتها بعد أن كبرت في العمر، حسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

"مانجياما" أنجبت طفلتين تتمتعان بصحة جيدة وكان بصحبتها عند الولادة، زوجها البالغ من العمر، 78 عامًا، الذي بدت على ملامحه التوتر قلقا على زوجته.

لم تكن تتوقع العيادة التي أجرت فيها السيدة السبعينية عملية التلقيح، نجاح الحمل وإتمامه واعتبرت ذلك مجازفة، ولكن بعد نجاح العملية، اعتبر طاقم الأطباء والتمريض الحدث على أنه إنجاز تاريخي يحسب لهم.

السيدة التي تجاوزت سن اليأس منذ قرابة 30 عاما، لم تيأس على حد تعبيرها، فظل الحلم يراودها حتى حققته: "لا أستطيع التعبير عن شعوري بالكلمات، هؤلاء الأطفال يكملونني. لقد انتهى الانتظار لمدة ستة عقود، الآن لا أحد يتصل بي بعد الآن".

 وأكملت: "فكرت في الأمر بعد أن شاهدت قصة جار أجرى العملية نفسها في سن الـ55". 

وكانت صاحبة الرقم القياسي الحالي لأكبر أمّ في العالم بوسادا دي لارا تبلغ من العمر 66 عامًا و358 يومًا، عندما أنجبت ولدين صغيرين وهما كريستيان وباو، في ديسمبر 2006.  

أخبار قد تعجبك