كافيه البنات
ارتفاع اسعار الذهب

مبالغ طائلة يدفعها الشباب حينما يقدمون على الزواج خاصة عند شراء شبكة العروس، فأسعار الذهب ما بين الزيادة والتراجع يومًا بعد الآخر، وهو ما قد يُعيق معظم الزيجات نظرًا لعدم قدرة الشباب من تأمين تلك المبالغ.

وسجلت أسعار الذهب ارتفاعًا كبيرًا خلال اليومين الماضيين بقيمة 15جنيهًا في تعاملات اليوم، ووصل سعر جرام الذهب لعيار الـ24 نحو 814 جنيهًا، مقابل 799 جنيها أول أمس، فيما بيع عيار 21 بـ712 جنيهًا، وبيع عيار 18 بـ610 جنيهات.

وطرحت "هُن" سؤالًا على الفتيات المقبلات على الزواج، هل يمكن الاستغناء عن الشبكة أو استبدالها مقابل تسهيل الزواج، وجاءت إجابات مدهشة.

"مين هيطبطب عليا وأنا زعلانة".. بهذه العبارة عبرت"يوستينا.ب"، صاحبة الـ24 عامًا، عن رأيها فيما يتعلق بالذهب، وقالت لـ"هُن"، "أه عادي استغنى عن الذهب، هو أنا الدهب اللي هيطبطب عليا وأنا زعلانة ولا الدهب اللي هيشلني وأنا تعبانة ولا الدهب اللي هيخليه يعاملني كويس، ممكن يجبلي دهب الدنيا كلها ويعاملني وحش ويبقي مش محترم وممكن يجيب دبلة ويعاملني باحترام وحب".

"هكتفي بالدبلة"، هكذا حددت "منى.ي"، صاحبة الـ25عامًا وجهة نظرها في الشبكة والتكاليف الباهظة بعد غلاء الذهب، وقالت: "لو جوزي اتقدملي دلوقتي ومش معاه حق دهب هكتفي بالدبلة، الذهب ماهو إلا شيء مادي وممكن يتباع وييجي غيره أكثر من مرة، ولكن اللي بيبقى بين الشخصين المودة والاحترام والحب".

وروت نهى.س"، صاحبة الـ27عامًا قصتها حينما تقدم لخطبتها "حُب عمرها"، وقالت: "استغنى عادى جدًا، أنا شبكتي لسه جيباها من 5 أيام، ولما لقيته غالي اكتفيت بدبله وتوينز، واستحرمت الفلوس تترمي في الأرض كده في شوية معدن سعره ممكن شهر ينزل الجرام 100 جنيه".

وتابعت: "كنت مبسوطة جدًا ومقتنعة ببساطتها، الحمد لله فرحتي اللي بجد في قيمه الشخص مش قيمه الشبكة، أنا لاقيت انتقادات إن دى بس الشبكة ومش اهتميت من ضمن واحدة قربتي بتقولي ودول يستاهلوا زغروته ولا الزغروته كتيرة عليهم قولتها لا وفري زغروتك مش هتفرق معايا".

تحملت "نورهان. ش"، صاحبة الـ28 عامًا الظروف المادية التي واجهت خطيبها، وقالت: "أنا بعت دبلتى قبل الفرح بكام يوم علشان ظروفه المادية وكان كفاية عندي وجوده هو، كمان الموضوع مش كبير قدام الناس بس".

 "إحنا اللي بنحط القانون والعادات والتقاليد"، بهذه العبارة عبرت "رانيا.ي" صاحبة الـ25عامًا عن وجهة نظرها حيث قالت: "وإيه المشكلة إننا نستغنى عن الشبكة أو نكتفى بحاجة بسيطة، إحنا اللى بنحط القانون والعادات والتقاليد، لو إنسان كويس وظروفه عرفتها إنه مش هيقدر على الذهب، عادى استغنى عن الذهب، وأجيب حاجه للشقه أحسن، بلاش مبالغات، واتجوزوا اللي بتحبوهم وعارفين إنهم هيشيلوكوا جوا عنيهم".

واتفقت ولية أمر فتاة في سن الزواج عن الإستغناء عن الذهب أو استبداله بشئ أقل  تكلفة وأكثر بساطة، وقالت:"المفروض الاهل تراعي الظروف انا عن نفسي بنتى تتخطب بدبلة إيه المشكلة؟ مدام الشخص كويس وبنتى عايزاه، السعادة في الرضا مش بالفلوس".

حاولت "رزان.ب"، صاحبة الـ28عامًا، الخروج بفكرها عن المألوف، وذكرت: "أنا بالنسبالي استغني عن الدهب بالفضة، وهي أقل سعرا، وبالنسبة لي أحلي، الجواز حب ومودة وعشرة مش فلوس وشبكة ومهر". 

أخبار قد تعجبك