زفاف

كتب: آية أشرف -

01:32 ص | الأربعاء 14 أغسطس 2019

جلسة تصوير عروسين مصريين بعد 4 سنوات زواج

تبدو مشاعر الحب على ملامحها، نظرات رومانسية تبادلها الثنائي، لم يتصنعا إحساس الحب خضوعًا لأوامر المصور، فكان إحساس المودة والرحمة هو الأكثر طغيًا على الجلسة، لتكتمل الصورة في النهاية، التي أبرزتها اللبنانية نادين عباس بعدستها.

"هبة ومحمد" عروسان مصريان، لفتا انتباه رواد "السوشيال ميديا" ليس لنظراتهما فقط كنظيرهما من العرائس، ولكن لكونهما متزوجين منذ أربع سنوات، ولم يستطيعا الاحتفال سوى مؤخراً.

"مشاعرهما طغت على مجهودي".. بتلك الكلمة أوضحت نادين، المصورة، كواليس الجلسة، مشيرة إلى أنها لم تتوقع ردود الفعل على الصور، إلا أن الأمر جعلها أكثر سعادة، عقب تلقى ردود الأفعال.

وأضافت "عباس" خلال حديثها لـ"هن"، أن الثنائي بالفعل متزوج منذ أربع سنوات، لكن لم يحالفهما الحظ حينها للاحتفال، أو تنظيم حفل زفاف، حينها، مضيفة: "عندهم بنت صغيرة.. لكن ده ممانعش إنهم يحتفلوا"، متابعة: "كانا كأنهما ثنائي سعيد، كأن اليوم زواجهما".

وعن مشاعرهما التي كانت بطلة اللقطات، أضافت: "كنت بقولهم يتحركوا إزاي بس هما كانت بتطلع منهم مشاعر حقيقية"، مؤكدة أنهما اختارا مكان الزفاف لعمل الجلسة بداخله.

وأوضحت المصورة أن طبيعة عملها في النهاية، تطلب السفر من بيروت للقاهرة، بين الحين والآخر.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك