أخبار تهمك
حالات انتحار

شعورهم أنّ مستقبلهم توقف عقب إعلان نتيجتهم في الثانوية العامة دفعهم لاختيار القرار الأسهل بعد شعورهم بالإحباط، انتظروا لحظة الحصاد لكنها كانت محبطة لآمالهم، عقب إعلان نتيجة الثانوية العامة ، فاليومين الماضيين سجلا حالات انتحار لحصولها على نتائج سلبية في امتحانات الثانوية العامة.

أزمة نفسية تتسبب في انتحار طالبة لرسوبها في الثانوية العامة

لم تتخيل "دنيا.أ" أن تحصل في الثانوية العامة على مجموع 48%، لتدخل في حالة نفسية سيئة تقرر على إثرها الانتحار، عقب سؤال والديها لها بالنتيجة، ظلت تردد تلك العبارة مترجلة نحو السلم: "أنا نجحت صافي"، حتى قفزت من الطابق الثالث في العقار الذي تسكنه بحدائق القبة.

التحريات التي أجراها مفتش مباحث الزيتون، أوضحت أنّ الفتاة ردت على سؤال والديها عن مجموعها في الصف الثالث بالثانوية العامة، وانتحرت بعدها مباشرة، ونُقلت إلى المستشفى على الفور لكنها فارقت الحياة قبل وصولها.

"أنت سقطت في الثانوية العامة".. كلمة أنهت حياة طالب

كلمات وقعت على طالب في منطقة كرداسة كالصاعقة، عقب ظهور نتيجة الثانوية العامة واكتشافه، رسوبه فلم يتمالك نفسه من الصدمة وقرر الانتحار، إذ أحضر قطعة حبل وربطها في سقف غرفته وشنق نفسه، بسبب الحالة النفسية السيئة التي مر بها.

بدأت الواقعة بتلقي قسم شرطة كرداسة بلاغًا يفيد بانتحار شاب شنقا داخل غرفته، بعد علمه برسوبه في الثانوية العامة، وبالانتقال والفحص تبين صحة البلاغ، وأظهرت التحريات أنّ الشاب المنتحر دخل في حالة نفسية سيئة، بعد رسوبه في امتحانات الثانوية العامة، مما دفعه للانتحار، ونقلت الجثة إلى المشرحة، وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق.

طالبة تتناول كميات كبيرة من الأقراص المخدرة لحصولها على مجموع ضعيف في الثانوية العامة

لم تتحمل طالبة من محافظة أسيوط حصولها على مجموع ضعيف في الثانوية العامة، لتقرر تناول كمية كبيرة من الأقراص المخدرة في محاولة منها للانتحار.

وكان عميد نقطة شرطة مستشفى أسيوط الجامعي، تلقى إخطارا بوصول "منى م" (18 عامًا)، مصابة بآلام شديدة في المعدة، نتيجة تناول كميات كبيرة من الأقراص، وتمّ إنقاذها.

استشاري نفسي يقدم نصائح للآباء

من جانبها، قدمت هالة حماد استشاري الصحة النفسية والعلاقات الأسرية، لـ"هُن" مجموعة نصائح للآباء بشأن كيفية التعامل مع الأبناء عقب الرسوب في الثانوية العامة، والتي جاءت على النحو الآتي:

1. طمأنة الأبناء وتذكيرهم دائما بأن النتيجة توفيق من عند الله.

2. لا داعي للقلق والتفكير بشكل مبالغ فيه، ما قد يتسبب في توتر الطلاب.

3. الابتعاد عن اللوم والعصبية التي تؤثر على نفسية الطلاب.

4. نسيان الماضي والتفكير في المستقبل.

5. الحصول على إجازة لإبعاد الطلاب عن التوتر.

6. الابتعاد عن استخدام مصطلحات "كليات القمة"، إذ إنّ نجاح الإنسان في الحياة لا يتوقف على نتيجة.

7. التفاؤل والنظرة المستقبلية التي تبعث على الأمل والابتعاد عن اللوم.

أخبار قد تعجبك