أم صح
نصائح للآباء لتقبل نتيجة أبنائهم في الثانوية العامة

ساعات قليلة تفصلنا عن إعلان نتيجة الثانوية العامة، وسط حالة من القلق والترقب تنتاب البيوت المصرية، عقب إعلان اعتماد النتيجة، وحال حصول الطلاب على نتائج غير مرضية يتعامل الأهل بطريقة خاطئة مع الأبناء.

وقالت الدكتورة هالة حماد، استشاري الطب النفسي والعلاقات الأسرية، لـ"هن" إن المجتمع يواجه خطرا حقيقيا يتكرر كل عام وهو انتحار الطلاب خوفًا من مواجهة الأهل، والشعور الدائم بتأنيب الضمير لكثرة مصروفات دروس الثانوية العامة.

ولتفادي الوقوع في هذا المأزق المأساوي، قدمت "هالة" مجموعة نصائح للآباء حول كيفية التعامل مع الأبناء عقب إعلان نتيجة الثانوية العامة، نستعرضها في السطور التالية.

- طمأنة الأبناء وتذكيرهم دائما بأن النتيجة توفيق من عند الله.

- الابتعاد عن التهويل والتعامل مع نتيجة الثانوية العامة وكأنها "نتيجة حياة"، وذلك لأن النتيجة ليست مقياسا وحيدا للنجاح.

- لا داعي للقلق والتفكير بشكل مبالغ فيه، ما يتسبب في توتر الطلاب.

- الابتعاد عن اللوم والعصبية التي تؤثر على نفسية الطلاب، في حال النتيجة السيئة.

- نسيان الماضي والتفكير في المستقبل.

- الحصول على إجازة لإبعاد الطلاب عن التوتر.

- الابتعاد عن استخدام مصطلحات "كليات القمة"، وذلك لأن نجاح الإنسان في الحياة لا يتوقف على نتيجة.

- التفاؤل والنظرة المستقبلية التي تبعث على الأمل، والابتعاد عن اللوم.

أخبار قد تعجبك