امرأة قوية
الطالبة هداية

رغم معاناتها من مرض السرطان، استطاعت الطالبة هداية عبد الله السيد، حجز مكان لها ضمن أوائل الثانوية العامة 2019، حيث ذكرت أنها شفيت من مرض السرطان وكانت مواظبة على مراجعة ومذاكرة دروسها أثناء المرض، لرغبتها منذ الصغر أن تُصبح طبيبة بشرية كي تُعالج المواطنين وتشفى آلامهم خاصة بعد مرضها.

وأضافت "السيد"، خلال حوارها في برنامج "كل يوم"، الذي يُعرض على شاشة "ON E"، مع الإعلامي وائل الإبراشي: "أريد منذ الصغر أن ألتحق بكلية الطب لأنها بالنسبة لي بمثابة رسالة أريد أن أؤديها على أكمل وجه، مش عشان كلية قمة بنسبه لي  حلم ورسالة أتمنى أني أؤديها".

وتابعت: "كنت لسه صاحية من النوم وقت ظهور النتيجة وواحدة صاحبتي بعتت لي النتيجة على النت، سجدت لربنا وشكرته حاولت أبلغ كل اللي حواليا".

من ناحية أخرى، أكد عبدالله السيد، والد الطالبة، إنه قد صارح ابنته فور إصابتها بالمرض، والحمد لله شفيت بفضل الله وكذلك مؤسسة 57357، حيث ذكر أن الطبيبة المعالجة لابنته في المستشفى كانت تبتسم لها دائما وأخبرتها أنها بالتأكيد ستشفى من المرض، وهو ما تحقق بالفعل، وهذه الطمأنة جعلت هداية تتفوق على نفسها.

وتابع: "هداية بنتي كانت بتحفر في الصخر عشان تحقق آمالها، ونفسها تتكرم من الرئيس عبدالفتاح السيسي".

أخبار قد تعجبك