كافيه البنات

 

اتجهت "تقى" إلى محكمة الأسرة بمحرم بك وسط الإسكندرية، التي قررت أن تلجأ إلى إقامة دعوى "خلع" ضد زوجها "شهاب" بعد 6 أشهر من الزواج بسبب مساعدته لها في الأعمال المنزلية.

"بيساعدني في شغل البيت وبيغسل المواعين ومش عارفة أخد راحتي في بيتي"، توقع الجميع في بهو المحكمة أن ما نطقت به "تقى. م"، 26 سنة، مجرد مزاح لعدم رغبتها في الإفصاح عن السبب الحقيقي وراء إقامتها دعوى خلع ضد زوجها "شهاب.أ"، 29 سنة، ولكنها أكدت كلامها مستكملة: "6 شهور جواز مغسلتش معلقة بإيدي، وعامل جدول لشغل البيت وبيزعل لو غيرت النظام".

وأضافت "تقى" لـ"هن"، أنه منذ أول يوم زواج وهي لم تشعر بمسؤولية الزواج التي كثيرا ما حلمت بها مثل أي فتاة في سنها، لافتة إلى أن زوجها دائما يتدخل في جميع تفاصيل البيت، ويقنعها أن أعمال المنزل مرهقة وهو يريد راحتها ولكنه لا يعلم أن ما يزيد راحتها هو أن تشعر أنها "ست البيت" على حسب وصفها.

وتابعت: "تعبت اتكلم معاه وافهمه أن شغل البيت والغسيل والطبيخ والمواعين ده دور الست وإن كفاية عليه تعبه في شغله لكن مفيش فايدة ولا حياة لمن تنادي"، موضحة أن زوجها اعتاد أن يساعد والدته في أعمال المنزل منذ طفولته، وكل هذا ما زال يؤثر على شخصيته، ولكنها اعتقدت أن الوضع سوف يتغير بعد الزواج.

وأكدت أنها لم تتحمل الوضع كثيرا وتركت له المنزل منذ 10 أيام وطالبته أن يعطيها وعد بالتغير وإنه لم يتدخل مطلقا في أعمال المنزل ولكنه رفض، فطلبت منه الطلاق ورفض أيضا، ولذلك قررت أن تلجأ إلى محكمة الأسرة وإقامة دعوى خلع ضده لعلها تتخلص من حياة "البغددة".

أخبار قد تعجبك