أخبار تهمك
طالبات الشعبة العلمية عقب امتحان الثانوية العامة..

أدى طلاب وطالبات الثانوية العامة شعبة علمي امتحان الكيمياء، والشعبة الأدبية "جغرافيا"، وشكا كثير من الطلاب والطالبات من صعوبة الامتحانين، بينما وقعت حوادث إغماء وانتحار فضلا عن حالة أُصيب بـ"مغص كلوي".

"المعادلات صعبة أوي وطويلة".. الشكوى الأبرز لطالبات الشعبة العلمية من امتحان الكيمياء اليوم، تقول نيرة طارق، طالبة شعبة علمي علوم، إنّ امتحان الكيمياء طويل جدا وكان بحاجة لوقت أطول للإجابة: "من وجهة نظري هو في مستوى الطالب المتوسط". قالت نيّرة لـ"هنّ".

أما نورهان أحمد الطالبة في الشعبة العلمية، قالت إنّ الامتحان صعوبته في المعادلات، وزادت: "الجزء النظري مفيهوش تعجيز ومن كتاب المدرسة".

توتر وقلق وحزن.. حال الأمهات أمام مدارس بناتهن بعد تسريب "الفيزياء والتاريخ" 

"أول امتحان أحس إنّي مرتاحة فيه بعد الفيزياء".. بهذه الكلمات أعربت نيللي أسامة عن شعورها بعد انتهاء امتحان الكيمياء، الذي وصفته لـ"هنّ" بـ"المتوسط" مقارنة باختبارات سابقة: "المعادلات كانت محتاجة وقت أطول للتفكير".

تقول نيللي إنّها شعرت بالتوتر مع اقتراب انتهاء الوقت بسبب بكاء بعض زملائها داخل اللجان، لعدم قدرتهم على استكمال الإجابة لطول الامتحان، إضافة إلى ضيق الوقت المتبقى.

أخبار قد تعجبك