أخبار من الوطن نيوز
شبيه ميسي مع المعجبات

قص شعره وأطلق لحيته، وارتدى القميص رقم 10، مستغلًا شبهًا يجمعه بليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني ومنتخب الأرجنتين، ليصبح الشاب رضا برستش، نسخة تشبه إلى حد كبير "البولجا"، ويتمكن من الاستفادة من الشبه بينهما قدر استطاعته.

اغتنم "برستش" شبهه الكبير بهداف نادي برشلونة، لاستغلال أكثر من 23 امرأة جنسيا في إيران، بعدما أقنعهن أنه فعلا هو ميسي الحقيقي، وكشف أمره بعدما رفعن دعوى قضائية ضد ذلك المحتال بعد افتضاح أمره، بحسب "سكاي نيوز".

في عام 2017، اكتسب المحتال "ميسي الإيراني" شعبية جارفة بعد انتشار صور له تبرز شبهه الكبير بالنجم الأرجنتيني، وخاصة عندما كان الأخير يطلق لحيته، وهو ما جعل الشرطة الإيرانية تعتقله قبل عامين، بسبب ارتفاع عدد الذين يريدون أن يلتقطوا صورا معه، والذين بلغوا حد مخيف أجبر الشرطة أن تتحفظ على سيارته من أجل وضع حد للفوضى.

وكانت القصة بدأت بعد أن التقط والد رضا، صورًا لنجله البالغ من العمر 25 عامًا، وهو يرتدي قميصًا لبرشلونة يحمل الرقم 10، بعدها أخذ قصة لاعب برشلونة وأطلق لحيته، ليصبح نسخة طبق الأصل لابن روساريو.

 

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك