صحة ورشاقة
 اعراض اضطراب فرط الحركة

"فرط حركة" مصطلح أصبح يتردد كثيرا في الوقت الجاري، خاصة بين أطفال المدارس، لوصف بعض السلوكيات لأطفال تتراوح أعمارهم في الأغلب بين الثالثة والسادسة عشر.

اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه واختصاره ADHD، هو حالة نفسية تبدأ في مرحلة الطفولة عند الإنسان، وهي تسبب نموذجا من تصرفات تجعل الطفل غير قادر على اتباع الأوامر أو السيطرة على تصرفاته أو أنه يجد صعوبة بالغة في الانتباه للقوانين، وبذلك هو في حالة إلهاء دائم بالأشياء الصغيرة.

دراسة: لعب الأطفال في الحدائق يعالج فرط الحركة 

أوضحت الدكتورة هالة حماد، استشاري الطب النفسي للأطفال والمراهقين والعلاج الأسري، لـ"هُن"، إن فرط الحركة يمكن اكتشافه مبكرا من عمر عامين، ومن اعراضه.

الحركة الزائدة عن الطبيعي بشكل دائم، واضطراب فرط الحركة هو مرض وراثي، والذكور أكثر إصابة به من الإناث، وغير معروف سببه حتى الآن.

بينها المكسرات.. 5 وجبات للأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة 

وعادة ما يكون الطفل الذي يعاني من فرط الحركة شديد الاندفاع.

يشعر بالملل بسرعة، خاصة إن كان يتمتع بالذكاء.

تأخر في نطق الكلام، ويعاني أغلب المصابين من سرعة النسيان وعدم القدرة على التحصيل الدراسي بشكل جيد بسبب تشتت انتباههم، لذلك يجب على الأم أو المعلمة إعادة الشرح عدة مرات.

بالإضافة إلى أن الطفل لا يستطيع إتمام عمل حتى وإن بدا أنه بشكل جيد، ويتعرضون لكثير من الحوادث بسبب اندفاعهم الدائم. 

بالفيديو تمارين بسيطة لعلاج فرط الحركة لدى ابنك 

وأكدت "هالة"، أن هناك بعض العقاقير التي تعالج أو تخفف من آثار فرط الحركة لكن لا يتم إعطاؤها لكل من تم تشخيصهم بالاضطراب، فإذا كان الطفل يعاني من اضطراب في مرحلته الأولى البسيطة فلا نقوم بإعطاء دواء وغالبا ما تقل الأعراض في مرحلة المراهقة، أما الحالات التي تحتاج إلى الدواء فلا يتم إعطاؤهم سوى "حباية واحدة فقط في اليوم.

 

أخبار قد تعجبك