هو
سوسن بدر

بفستان فضفاض أزرق اللون مُزين بنقوش بسيطة، وعُقد قصير من اللؤلؤ، تجمّلت الفنانة سوسن بدر، خلال حضورها مهرجان "تري كور" الفرنسي الدولي للأفلام القصيرة، في دورته الـ21 المنعقد بالجامعة البريطانية، ملفتة الأنظار بجمال طلتها و"كاريزماتها" الطاغية، لتوثق كاميرا الشاب مارك ماجد داوود ظهورها بـ5 صور فوتوغرافية تبرز حُسنها المتفرد، وسط مئات الآلاف من تسجيلات الإعجاب والتعليقات المنبهرة بها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

المُصور صاحب الـ20 ربيعًا يروي لـ"الوطن" كواليس مشاركة "بدر" في المهرجان، قائلًا: "أول ما دخلت أوضة الـ(VIP) الناس قامت من مكانها، وراحت تبوس إيدها"، في إشارة إلى احترامهم لشخصيتها وتقديرهم لتاريخها الفني الحافل بالإنجازات والأدوار الفنية المؤثرة في الفن المصري، متابعًا "عندها هيبة مش عادية، والكل بيعاملها كإنها جلالة سلطانة أو ملكة".

بالفيديو بعد تألق سوسن بدر في أدوار الأمومة.. نصائح "أم العروسة" للسيدات

أحاديث جانبية دارت بين النجمة المصرية والفنانين والروائيين داخل الغرفة، ليغازلها أحد الحضور: "إنتي مبتكبرش أبدًا"، لترد عليه: "السن مش حاجة وحشة، أنا بتبسط أكتر كل ما بكبر، وكل مدى بنضج أكتر"، ثم توجهت نحو مسرح الجامعة للتكريم على مجمل أعمالها الفنية، فيما لم يتمكن "مارك" من التواصل معها: "معرفتش أقولها كلمتين على بعض من كتر هيبتها، وحسيت إني في حضرة شخصية عظيمة".

حالة من السعادة والذهول سيطرت على المصور العشريني بعد الانتشار الواسع للمواد المصورة لـ"نفرتيتي السينما المصرية"، في ظل محاولته التواصل معها لإهدائها الصور ومعرفة رأيها فيها؛ لكنه لم يجد صفحة رسمية لها عبر "السوشيال ميديا"، معربًا عن شعوره بالرضا لنجاح أول تغطية له في فعالية فنية، متمنيًا تغطية المهرجانات الدولية في القاهرة خلال الفترة المقبلة.

مهرجان "تري كور" الفرنسي الدولي للأفلام القصيرة، في دورته الـ21، تضمن مشاركة 30 دولة، ويُعرض خلاله ما يزيد على 3 آلاف فيلم على مستوى العالم، لا يتجاوز كلا منهم الـ3 دقائق، ومن المقرر أن تستمر الفعالية حتى 16 يونيو الجاري.

أخبار قد تعجبك