رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

"الإفتاء" توضح حكم جماع المرأة بعد انقضاء دم الحيض قبل الاغتسال

كتب: الوطن -

03:05 ص | الثلاثاء 28 مايو 2019

دار الإفتاء

تتجدد التساؤلات الفقهية، خلال شهر رمضان، حول حكم  جماع المرأة بعد انقضاء دم الحيض قبل الاغتسال، خاصة مع عدم وجود متسع من الوقت بين المغرب والفجر خلال شهر الصيام، على عكس الأيام الأخرى.

وقالت دار الإفتاء المصرية، في الفتوى رقم 2596، عبر موقعها الإلكتروني، إنه لا يجوز مطلقًا الجماع بالزوجة عند انقطاع دم الحيض قبل اغتسالها.

واستشهدت "الإفتاء"، بالآية رقم 222 من سورة البقرة: "وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ"، التي تجبرهن على ضرورة الاغتسال من الحيض قبل العلاقة الزوجية.

وتابعت الدار، أن المذهب المالكي، شدد على عدم الاكتفاء بالتيمم بعد انتهاء الحيض، من أجل الجماع، في حالة عدم توافر الماء، حيث يجب الاغتسال، وذلك رغم أن التيمم يكفي لتأدية بقية العبادات.