علاقات و مجتمع

كتب: ندى نور -

12:58 ص | الإثنين 13 مايو 2019

أمينة خليل

تستطيع أن تتألق في كل عمل درامي تقدمه، من خلال الظهور بإطلالة مختلفة تميزها لكي تتناسب مع الدور الذى تقوم به بداية من مسلسل "شربات لوز" انتهاء بمسلسل "قابيل الذى يعرض الأن.

يرصد "هُن" تغير "لوك" أمينة خليل في الأعمال الدرامية المختلفة التي قدمتها.

شربات لوز

ظهرت الفنانة أمينة خليل، في مسلسل "شربات لوز"، الذى جسدت فيه دور نادية الفتاة الطائشة التي تبحث عن الحنان حتى لو كانت عبر علاقة محرمة، ظهرت في الدور بمكياج بسيط طوال أحداث المسلسل، وشعر متوسط الطول وملابس "كجوال".

طرف ثالث

وفي نفس وقت عرض مسلسل شربات لوز، قدمت الفنانة أمينة خليل شخصية مختلفة في مسلسل "طرف ثالث"، والذى جسدت دور صحفية جريئة تغامر بحياتها لتلتقط صورا لأحداث محمد محمود، ولا تخجل من حبها حتى بعد أن اكتشفت أنها منحت قلبها لبلطجي سابق.

وظهرت أمينة خليل، في أحداث المسلسل بـ"لوك"، يتشابه مع شربات لوز.

صاحب السعادة

كانت الانطلاقة الحقيقية لها في مسلسل "صاحب السعادة"، مع الزعيم عادل إمام، حيث قدمت أمينة دور ابنته لتلفت الأنظار إليها، حيث اختلف الدور الذى قدمته عن أدوارها السابقة، ووصفت هذا الدور "بوش السعد عليها" في أحد لقاءاتها التليفزيونية، واختارت المكياج الهادئ. 

جراند أوتيل

تحولت الفنانة أمينة خليل، وظهرت بـ"لوك"، ودور مختلف عن أعمالها الدرامية السابقة، حيث جسدت دور فتاة رومانسية، تقع في حب عمرو يوسف، الذى يعمل خادم في أحد الفنادق الكبرى بأسوان

وظهرت بأزياء حازت على إعجاب جمهورها، ولأن أحداث مسلسل جراند أوتيل تدور في الفترة ما بين 1940 و1950، ما يعكس اختيار الملابس بدقة ليتناسب مع هذا العصر.

قابيل

"خرجت من جلدها"، عكس كل الأدوار التي قامت بها الفنانة أمينة خليل في أعمالها السابقة، في آخر أعمالها الدرامية والذى يعرض الآن، جسدت دور فتاة مستهترة ومتمردة، تواجه مشاكل نفسية بسبب عدم الاستقرار الذي عاشته في منزلها، ويختلف الدور من حيث "اللوك"، وأسلوب الكلام والشخصية، عما قدمته في أعمالها السابقة.

وظهرت فيه بـ "لوك"، لافت عليها بشعر "برتقالي"، و"بيرسينج" في أنفها، حيث بدت بشكل مختلف، عما اعتاده جمهورها عليه.

 

 

 

أخبار قد تعجبك