أخبار تهمك
مايا مرسي تشارك في المؤتمر السنوى الدولي

شاركت الدكتورة مايا مرسي، رئيسة المجلس القومي للمرأة، في المؤتمر السنوي الدولي لكلية الآداب جامعة عين شمس بعنوان "القوى الناعمة وصناعة المستقبل" وأكدت أن المرأة المصرية تضرب أروع الأمثلة فهي فنانة مبدعة ورياضية متفوقة وعالمة مبتكرة، مضيفة أن المرأة المصرية متفوقة ومبدعة ومتفردة.

وأكدت الدكتورة مايا مرسي، أن المرأة المصرية قوة مصر الناعمة في الداخل والخارج، وخط الدفاع الثالث عن مصر فهي سند لوطنها وجيشها.

وأوضحت الدكتورة مايا مرسي أن المرأة المصرية تشهد مكانه عظيمة في ظل قيادة سياسية راشدة برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي، تهتم بتمكين المرأة موضحة أن التعديلات الدستورية المقترحة تضمن للمرأة مزيد من العمل السياسي بواقع 25% من المقاعد البرلمانية.

كما أشارت إلى المرأة المصرية استطاعت تقلد 25% للحقائب الوزارية، وتقلد أول امرأة لمنصب مستشار رئيس الجمهورية للأمن القومي، كما استعرضت رئيسة المجلس القومي للمرأة، بعض النماذج النسائية كمثال للقوة الناعمة التي أثرت في تاريخ مصر.

فيما أكدت الدكتورة سوزان القليني، عميدة كلية الآداب جامعة عين شمس وعضوة المجلس القومي للمرأة على أهمية القوة الناعمة في تسليط الضوء على الوعي بأهمية الحضارة والتاريخ والثقافة، مضيفة أن المؤتمر يسهم بدور كبير في استعادة مصر لمكانتها الريادية والثقافية.

كما شاركت السفيرة الدكتورة منى عمر، المساعد السابق لوزير الخارجية للشؤون الإفريقية، والدكتورة نسرين البغدادي عضوتا المجلس، والدكتورة شادية قناوي سفيرة مصرالسابقة باليونسكو، وأستاذة علم الاجتماع بالجلية الأولى، والتي ترأستها الدكتورة سوزان القليني.

أوضحت السفيرة منى عمر، أن المرأة تستطيع أن تؤثر على من حولها بذكاء ودون أي إرغام، وتستطيع تغير الرأي العام مؤكدة أن المرأة تملك قدرات تمكنها من ذلك، كما طالبت الحضور بضرورة نشر الوعي السليم لتحسين صورة المرأة في الخارج من خلال تمكينها في جميع المجالات.

 

واستعرضت الدكتورة نسرين البغدادي، نماذج نسائية ناجحة أثرت في الوطن مؤكدة أن تلك النجاحات التي وصلت إليها كانت نتاج تراكمات من الجهد والتعب.

واختتمت الدكتورة شادية قناوي حديثها أن دول العالم أصبحت تعتمد على القوة الناعمة في كل الأمور دون اللجوء إلى أي معارك عسكرية، مؤكدة أن القوة الناعمة تعتمد على إقناع الآخر بأسلوب هادئ.

 

أخبار قد تعجبك