هو
هشام سليم وابنتيه

لدى الفنان هشام سليم ثلاث بنات، هن" قسمت وزين الشرف ونورة"، توترت علاقته بهن، خاصة بعد انفصاله عن زوجته منذ سنوات.

هشام سليم البالغ من العمر 61 عامًا عاش حياة مستقرة مع والده مايسترو الكرة المصرية الراحل صالح سليم ووالدته الراحلة زينب لطفي، ثم احترف التمثيل منذ طفولته وقدم عددًا كبيرًا من الأفلام السينمائية والأعمال الدرامية أبرزها مشاركته في مسلسل ليالي الحلمية وبطولته لمسلسل المصراوية وغيرها من الأعمال.

ولم يظهر الفنان هشام سليم، في أي برنامج إلا ويواجه أسئلة عن علاقته ببناته، لكن يظهر عليه بعدها التأثر والحزن.

"الوطن" ترصد لكم أبرز ما قاله هشام سليم عن علاقته ببناته:

واشتكى الفنان هشام شليم من عدم رؤيته لابنته الصغرى التي تعيش في لندن وتزور مصر، ولكنها لا تتواصل معه.

سالت دموع هشام سليم، مرات ومرات، وهو يتحدث عن بناته في لقائاته المتعددة في برامج التوك شو، وكان أبرزها أثناء لقاء له مع الإعلامية منى الشاذلي عام 2013.

واشتكى هشام سليم، من قانون الأحوال الشخصية ووصفه بأنه يظلم الأب، خاصة في قانون الرؤية والذي يجعل رؤية الأب لأبنائه ثلاث ساعات أسبوعيًا.

وأثنى الفنان هشام سليم، على ابنته الوسطى، قائلاً إنه يجلس معها وعلاقتهم جيدة، موضحًا خلال لقائه مع سمر يسري في برنامج "حفلة 11" المذاع عبر فضائية "ON E" أن ابنته الكبرى مسافرة انجلترا، لا يراها بحكم السفر، مضيفًا: "والله عايزة تشوفني أهلا وسهلا مش عايزة تشوفني أهلا وسهلا برضه وهي حرة فيها".

وعن سبب احتمال عدم رغبة ابنته الكبرى في رؤيته، قال هشام سليم: "علشان البنات كبرو وإن أنا بني آدم وحش".

وأوضح أن سبب خلافه معهم يكون: "لبسهم وكلامهم ووالدتهم وشوية حاجات قالوهالي" متابعًا: "شايفيني اني راجل بيروحوله يلاقوه متضايق وليهم حق يشوفوني وحش".

وقال هشام سليم، أنه يرفض الخروج مع بناته عند زيارتهن له وهم يرتدوا ملابس "مقطعة"، مضيفًا "انا مش همشي مع عيالي بلبس مقطع".

وأضاف أنه لا يتواصل مع ابنته الصغيرة لوجودها في لندن وعند عودتها في أجازة لا تتصل به أو تقابله، معتبرًا أنه قام بواجبه تجاههم وراض أمام الله على ما فعله معهم.

 

أخبار قد تعجبك