علاقات و مجتمع

كتب: غادة شعبان -

08:40 م | الأربعاء 20 فبراير 2019

صورة من التطبيق

اعتداءات ومضايقات ونظرات مُهينة، مواقف لا زالت تتعرض لها الفتيات في المواصلات سواء العامة أو الخاصة، دون مراعاة لآدميتها، وهو ما دفع الشابين عبدالله حسين ومصطفى الخولي، لإطلاق تطبيق "فيونكة" لخدمة النساء.

 "فيونكة" تطبيق على الهاتف المحمول، يمكن من خلاله طلب وسيلة مواصلات تقودها الفتيات لخدمة النساء فقط، وتوصيلهن إلى مناطق المهندسين، الدقي، الزمالك، المعادي، 6 أكتوبر، الشيخ زايد، القطامية، التجمع، مدينة نصر، مصر الجديدة، وسط البلد.

"هُن" تواصل مع عبدالله حسين، أحد مبتكري هذه الخدمة، والذي قال: "كنا عايشين أنا وشريكي في لندن، وشوفنا قد أية الست عندها دور فعال في المجتمع وتقدر تشتغل أي عمل وتحت أي ضغط دون ملل أو تعب".

وأضاف: "لما نزلنا مصر لقينا أن الستات مبتشتغلش الشغلانه دي، وكانت الفترة اللي كانت أوبر وكريم بيكبروا فيها وبيزيد شهرتهم، وفي نفس الوقت كان هناك حالة من عدم الآمان في المواصلات، وخوف من الرجال على نسائهم من الركوب مع الرجال منعًا لحالات التحرش أو الخطف، الأبلكشين هيخلي البنت تقول باي للتحرش".

 وأضاف: (فيونكة) تطبيق زي (أوبر) و(كريم)، خدمة متوفرة للسيدات فقط، كل اللي بيركبه وبيسوقه سيدات فقط".

لم تقف مهمة "فيونكة"على كونه تطبيق، وحسب بل امتد من خلال تعاونات مشتركة مع الهيئات المخصصة للمرأة، وبحسب "عبدالله": "هناك تعاون مع المجلس القومي للمرأة، بنعمل معاهم مشاريع لصالح السيدات من محو وأمية في القري، بالإضافة لعمل ورش لتعليم السيدات مهارات مختلفة لتطوير مهاراتهم بشكل أكبر وموسع".

وصلت عدد رحلات "فيونكة" قرابة الـ1000 في أقل من أسبوعين، نتيجة للتفاعل الشديد الذي لقيه فور تدشينه: "تفاعلت السيدات مع التطبيق، فهو لم يختلف من ناحية السعر عن التطبيقات الأخرى". 

 

 

أخبار قد تعجبك