مملكتي

كتب: منى السداوي -

03:51 م | السبت 02 فبراير 2019

غادة التلي لـ

قالت الشيف غادة التلي، إن التفاح بالنسبة لها شيء يومي لا يمكن أن تتخلى عنه، حيث تعتبره رمزًا للصحة والرشاقة والجمال، وأكدت أنها إن تمكنت من إدخاله في جميع أكلاتها التي تنفذها لفعلت.

وأضافت التلي، في تصريحها لـ"هن"، أن لكل تفاحة استخدام، فالطعم الحامضي يصلح لتجهيز الكعك، وتتبيل اللحوم، أم التفاح بالقشور السميكة يمكن تقشيره وسلقه وعمل مهلبية أو هريسة به، وبالقشر يمكن إعداد الـ"ديتوكس"، وذلك نظرا لأهميته في تحسين الهضم.

"بحس أن هو بيرطبني وبيديني طاقة، وعشان أنا ليا تفاحة واحدة في اليوم لو كلتها وهي مش حلوة أنا بتنكد.. لازم تبقى حلاوته مظبوطة وقشرتها تزغزغ الودان"، متابعة: "هذا ما وجدته في التفاح الأوروبي، فجميعهم مذاق واحد ومقاس واحد" بحسب قولها.

جاء ذلك تعليقا على مشاركتها في حملة "حان وقت التفاح الأوروبي"، التي نظمها الصندوق البولندي لترويج الفاكهة والخضروات، لبحث أفاق ورؤى التعاون التجاري بين الاتحاد الأوروبي ومصر في قطاع الفاكهة.

يذكر أن حملة "حان وقت التفاح الأوروبي"، ﻫﻲ ﺣﻤﻠﺔ ﺇﻋﻼﻣﻴﺔ ﻳﻘﻮﻡ ﺑﻬﺎ ﺍﺗﺤﺎﺩ ﻣﺰﺍﺭﻋﻲ ﺍﻟﻔاكهة ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺍﻟﺒﻮﻟﻨﺪﻳﺔ ﻓﻲ ﺃﺳﻮﺍﻕ ﺍﻟﺠﺰﺍﺋﺮ ﻭﻣﺼﺮ، وﺗﺸﻤﻞ ﺍﻟﻤﻨﺘﺠﺎﺕ ﺍﻟﻤﻌﻨﻴﺔ ﺑﺒﺮﻧﺎﻣﺞ ﺍﻟﺘﻔﺎﺡ ﺍﻷﻭﺭﻭﺑﻲ، ﺑﻤﺎ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺗﻔﺎﺡ جرﻭﻳﻴﺘﺴﻜﻲ ﺍﻟﻤﺴﺠﻞ ﻓﻲ ﺳﺠﻞ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﺍﻷﻭﺭﻭﺑﻲ ﻟﻠﻌﻼﻣﺎﺕ ﺍﻟﺠﻐﺮﺍﻓﻴﺔ ﺍﻟﻤﺤﻤﻴﺔ، ﻭﺗﺸﻤﻞ ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺍﻟﺘﺮﻭﻳﺞ ﻟﻘﻴﻢ ﻭﻣﻴّﺯﺍﺕ ﻭﺟﻮﺩﺓ ﺍﻟﺘﻔﺎﺡ ﺍﻟﻄﺎﺯﺝ ﻭﻣﻨﺘﺠﺎﺗﻪ.

أخبار قد تعجبك