زفاف
طبيب يوضح أنواع غشاء البكارة وطرق التعامله معه: الثقافة الجنسية أهم حاجة

رغم أن "ليلة الدخلة" حلم الكثير من الشباب، سواء رجال أو فتيات، إلا أنه قد يصبح كابوسا بسبب أفعال بسيطة تحدث بين الزوجين.

ويقول الدكتور عادل أحمد، استشاري طب النساء والتوليد وعلاج العقم، لـ "هن" أن الثقافة الجنسية المبنية على جانب من المعلومات الطبية وليست العشوائية، إلى جانب الفحص الطبي لراغبي الزواج، هي أكثر الوسائل التي تساعد الأزواج في العيش بسعادة طوال العمر.

وأضاف: "ما نسمعه عن رجال انتهكوا زوجاتهم في ليلة الدخلة، نتيجه جهلهم بالطريقة الصحيحه لفض غشاء البكارة، والحل الوحيد لذلك هو الفحص قبل الزواج".

وتابع: "ذهاب المرأة للطبيب لفحصها قبل زوج أمر أساسي في جميع الدول الأوروبية إلا في مصر، فتجده الفتاة أنه يعيب منها، وتعتبره اتهام لشرفها، ولكنه في الحقيقه الطريقة الصحيحه حتى تعرف الفتاه نوع غشائها وطريقه فضه، حيث أن أنواعه كثيرة فمنه الغشاء العادي والمطاطي والسميك والغضروفي، أم فحص الذكورة فيجده الرجل تقليل من قدراته، ولكنه يساعده في معرفه هل يستطيع الإنجاب أو قدرته على الانتصاب، بالإضافة إلى اكتشاف بعض الأمراض الوراثية".

وأضاف استشاري النساء والتوليد: "على الرجل في ليلة الدخلة التعامل بلطف مع زوجته، والتجربة مرة، واليوم التالي مرة أخرى، وفي حالة صعوبة الفض عليه ألا يتغاشم أو يتعافى على زوجته، واللجوء للطبيب فورا ليساعده في معرفة نوع الغشاء، فمن الممكن أن يكون (مصمت)، وهو يستدعى تدخلا جراحيا".

 

أخبار قد تعجبك