رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: ندى نور -

07:24 م | الأحد 13 يناير 2019

طلاب الصف الأول الثانوي عقب امتحان اللغة العربية..

أدى طلاب الصف الأول الثانوي اليوم، امتحان اللغة العربية وهو أول امتحان تجريبي لهم في الثانوية التراكمية، وأبدى بعض الطلاب استياءهم من صعوبة الامتحان والبعض الآخر من بعض الأجزاء به.

قالت آمال طالبة بالصف الأول الثانوي، أثناء حديثها لـ"هُن": "الامتحان صعب أوي مش عارفة بيقيس إيه بالضبط، والكتاب المفتوح الأسئلة اللي فيه الامتحان صعب جدًا الوصول ليها من الكتاب".

وأضافت ميادة إبراهيم، طالبة، أن من أصعب أجزاء الامتحان من وجهة نظرها القراءة وأسئلة "اختر من متعدد"، وتابعت: "باقي الأسئلة من وجهة نظرى في مستوى الطالب المتوسط".

واضاف أحمد محمود طالب بالصف الأول الثانوي: "الامتحان كان صعب أوي كان 18 صفحة و35 سؤال والقراءة والنصوص في أجزاء كتيرة أول مرة أشوفها، ومعاني الكلمات كلها شبه بعض، يعني بعد كل المذاكرة دي الامتحان يبقى صعب كده".

حالة من الحزن سيطرت على بعض أولياء الأمور بعد خروج أبنائهم من الامتحان، وذكرت أمل أحمد، ولية أمر، أثناء حديثها لـ"هُن": "الامتحان صعب والنظام ده مينفعش يعني بعد مجهود المذاكرة والدروس وييجي الامتحان من خارج المنهج يرضى مين ده، 35 سؤال مفيش منهم أسئلة من المنهج غير جزء في النحو".

وأوضحت ميرنا طارق، ولية أمر، أن الامتحان تنوع في محتوى الأسئلة ما بين السهل والصعب والأكثر صعوبة، كل جزء يحاول قياس مدى قدرة الطالب على الحفظ والفهم معًا، وهذا من وجهة نظرها في صالح الطالب.