أخبار تهمك
صورة أرشيفية

شهدت محكمة الأسرة بمدينة المحلة الكبري بمحافظة الغربية مأساة حقيقية وكارثة اجتماعية فريدة من نوعها، عندما تجرد أحد الرجال من كافة مشاعر الإنسانية وأمور المسؤولية فى حياته الأسريه بعدما التقي بإحدي السيدات تدعي "ساره .ع .ا .ع " وتزوجها عرفيا داخل شقه زوجيه بإحدي مدن محافظة الإسماعيلية في أوائل 2011 فيما لجأت السيدة إلى خلع زوجها بعدما تركها دون مأوي رافضا تحمل تكاليف المعيشة بعدما رزقهما الله بطفله لم تتجاوز 4 سنوات من عمرها سميت بـ"حلا" والتى أصبحت طالبه فى نهايه مرحله التعليم الإبتدائي تزامنا مع انطلاق الأيام الأولي من يناير 2019م " .

" يا غدر الحياه جوزي ندل تزوجنا "عرفيا" بالإسماعيليه وترك نجلته "حلا " دون مأوي بالمحلة" بتلك الكلمات الموجعه التقطت الزوجه المكلومه شكواها فى عريضه الدعوي الرسميه بمحكمة الأسرة بالمحلة بمسقط رأس زوجها الذي غدر بها طوال 8 سنوات الماضيه دون أن يتحمل جنيها واحد لإنفاقها علي طفلتهما .

وأوضحت الزوجه فى شكواها فى القضيه رقم 624 لسنة 2011 م مركز إسناعيلية لشئون الأسرة أن زوجها قد امتنع عن سداد مبلغ مالي قدره 200 جنيه للإنفاق على "مأكل – ملبس – مسكن " مشيرة فى العريضه فى اسغاثتها "بجد مش عارفه أقول ايه ولاايه لهيئة محكمة الأسرة أنا كنت فتاه فى مقتبل عمري لم أتجاوز 21 سنه ولكنه أغرمني بحبه فتزوجته عرفيا لمدة سنه واحده ولكنها فر هاربا عقب ولادتي لنجلتي "حلا " حسبي الله ونعم الوكيل" .

وتابعت فى عريضه الشكوي" لجأت للطلب الطلاق منه ولكنه رفض وامتنع لإجباري على التنازل عن حقوق الشرعيه لي ولابنتي على الرغم من وجود شهود على ميثاق زواجنا ولكنه لم يكن على قدر المسئوليه لرفضه الاستمرار فى الانفاق على نجلته او السؤال عنها طوال سنوات العمر التى مضت فلجأت الى الخلع بالقانون منه " .

وأفصحت الزوجه المكلومه فى عريضها شكواها فى مفاجئه من العيار الثقيل أن زوجها رجل أعمال شهير من أبناء المدينه العماليه حيث يترواح دخله الشهري أكثر من 50 ألف جنيه لعمل فى مجال السمسره والاستثمار العقاري كما ناشدت هيئة محكمة الأسرة بالضرورة إلزام زوجها كونه أب لنجلتها بتوفير كافة احتياجات الحياه اللازمة لنجلتها الوحيده ".

واختتمت أسبابها للخلع زوجها أنه أصبح غير أمينا فى نهايه مراحل العشره الزوجيه بينهما بعدم لوح بالتهديدها بعدم نسب الطفله له ولجوءه للتعدي علها باللفظ والسباب والقذف والإساءه الى سمعتها بمحل اقامتها بمحافظة الاسماعيليه وفضح امرها " .

أخبار قد تعجبك