كافيه البنات

كتب: ضحى محمد -

11:30 ص | الجمعة 14 ديسمبر 2018

حسن كامي

"كانت تنشر السعادة حولها.. كم اشتقت لكي ياحبيتي"، تلك كانت رسالة ضمن رسائل الفنان حسن كامي التي يبعثها لزوجته باستمرار بعد أن فارقت الحياة، علاقة حميمية كان أساسها الحب والتفاهم بُنيت منذ 40 عامًا، حد قوله خلال برنامج "معكم" مع الإعلامية منى الشاذلي.

وروى "كامي" بالحلقة، مدى صدق علاقته بزوجته التي وافتها المنية منذ عامين، وقت إجراء الحوار المتلفز، قائلاً: "عشت مع نجوى حياة لا أتصور أنها تنتهي حتى بعد وفاتها، كانت دائمًا تررد لي بعد ماربنا يفتكرني متنسنيش، وكانت إجابتي مش هقدر أعيش من بعدك".

وأضاف الفنان الأوبرالي والممثل الشهير: "كنت ببعتلها رسالة على الفيس بوك وبعتبر إني عايش معاها كل يوم، أشعر باستمرار أنها تشعر بي في كل لحظة، واعتقد أن هناك شئ إلاهي يربط بيننا حتى بعد وفاتها، أشعر أنني افتقدها، عايز أروحلها، كنت متصور دايما إنها مسافرة وهترجع، أنا مؤمن بإرادة ربنا الحاكمة ودورة الحياة هتنتهي يوم من الأيام، أنا اتعذبت قوي بعد وفاتها وبحمد ربنا إنها مشيت قبلي عشان متحسش بالوجع ده".

وتابع: "فقدت ابني من 20 سنة وكان شابًا في الجامعة الأمريكية وبيدرس هندسة إلكترونيات، استقبلت خبر وفاته وقت وجودي في حفلة بإنجلترا، في مكالمة هاتفية من زوجتي الساعه 11 بالليل، تركت كل شئ وذهبت لدفنه"، متابعًا: "ربنا وقف جنبي لما فقدت نجوى، ساعات بيكون مناجاة بيني وبينها وبفتكر الكلام اللي كانت تقولهولي، ومتأكد إنها هي وشريف ابني هيستقبلوني في الأخرة".

توفي الفنان حسن كامي في منزله، صباح اليوم، عن عمر ناهز 82 عاما، وستشيع الجنازة عقب صلاة الجمعة من مسجد السيدة نفيسة.

كان الفنان الراحل بدأ حياته الفنية عام 1963 حينما عيّن في دار الأوبرا المصرية، وكانت أولى مشاركاته الفنية في بطولة العرض "أوبرا عايدة" عام 1976، وقدم خلال تلك الفترة 720 أوبريتا بمختلف دول العالم منها إيطاليا وروسيا وأمريكا وفرنسا.

خطفته السينما بسبب وسامته، وقدم عددا تجاوز 100 فيلم أبرزها "يا مهلبية يا، وسمع هس، وكريستال، وكشف المستور، وعلاقات مشبوهة، وزكي شان"، وآخرها فيلم "قدرات غير عادية" عام 2015، وفي التليفزيون فقدم "بوابة الحلواني، وهوانم جادرن سيتي، وأميرة في عابدين، والجماعة، والعراف".

 

أخبار قد تعجبك