أخبار تهمك
ميجان ماركل

عندما ستجلس ميجان ماركل مع سائر أفراد العائلة المالكة في عشائها التقليدي في عيد الميلاد هذا العام، سيتناقض تناقضًا صارخًا مع الأعياد السابقة التي قضتها في الولايات المتحدة، بحسب موقع "الديلي ميل" البريطاني.

قبل وقت طويل من لقائها الأمير هاري، أمضت الدوقة موسم الأعياد في توزيع الديوك الرومية المطبوخة إلى ملاجئ المشردين في سكيد رو المكتظة بالآلاف من الأشخاص المعوزين الذين يبحثون عن مأوى في الخيام القذرة على الأرصفة، وفقًا لصحيفة "النهار" اللبنانية.

وتعرف سكيد رو بمعدلات الجرائم المرتفعة نهاراً وتجمهر ما يصل إلى 10 آلاف شخص بلا مأوى ليلاً، كثيرون منهم يعانون من مشاكل المخدرات والكحول والصحة العقلية في هذا الحي الفقير.

لكن هذه الأسباب لم تمنع عائلة ماركل من مساعدة المحتاجين. وأصر والدا ميغان توماس ماركل ووالدتها دوريا راجلاند على توزيع الديوك الرومية خلال العطلة. وفي مرحلة من المراحل، تطوعت ماركل في مطعم "هيبي كيتشن"، وهو مطبخ للفقراء ذو صفوف طويلة.

 

أخبار قد تعجبك