زفاف
في بلدة تركية.. المخالفة في العرس تكلّف غاليا

وفقا لتقاليد غريبة في بلدة ديميرشي التركية بمقاطعة مانيسا الغربية، يجب على أقارب وأصدقاء العريس أن يحضروا احتفالات الزفاف حتى لا يعرضوا أنفسهم لعقوبات شديدة.

وخلال الاحتفال بالزفاف يقوم أقارب العروس، وهم يرقصون ويغنون، بزيارة بيوت أقارب العريس وأصدقائه ودعوتهم إلى الخارج للمشاركة بالاحتفالات، ويقدم كل شخص هدية، كي يتفادى العقوبات.

وقال إردال شالي، أحد سكان البلدة، إن هذا التقليد يعود إلى قرون عدة، موضحا أنه في حال تجاهل أقارب العريس وأصدقائه للعرس، فأنه يجري معاقبتهم، حسبما ذكرت "سكاي نيوز".

ومن بين العقوبات يتم إلقاؤهم في الماء في حوض صغير وسط البلدة، أو إجبار المعاقب على ركوب الحمار بشكل معاكس، أو جعل المتخلفين يركضون حفاة في ساحة القرية.

وبحسب صحيفة "صباح" أوضح رئيس بلدية ديميريشي سلامي سلجوق أن المنطقة بعيدة كل البعد عن المراكز الحضرية الكبيرة، مما يسمح للناس بحماية تراثهم".

وأضاف قائلا: "الأقارب الذين يفشلون في إحضار الهدايا يتعرضون لتلك العقوبات، ولكن لا أحد يغضب ويقضي الناس وقتا ممتعا خلال حفل الزفاف".

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك