أخبار تهمك
اتكلم مصري

انطلقت فعاليات مؤتمر مبادرة "اتكلم مصري"، الذي أطلقته السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، منذ قليل، في إحدى فنادق القاهرة الكبرى.

وقالت السفيرة نبيلة مكرم، خلال كلمتها، إن "اتكلم مصري" من المبادرات الهامة بالوزارة، موضحة أن الفكرة جاءت لها عقب زيارتها للمجلس القومي للأمومة والطفولة منذ أسبوعين، خلال إطلاقهم حملات لرعاية الأطفال، لتجد حالات من التنمر ضد المصريين القادمين من الخارج، لوجود اختلاف في اللغة واللكنات.

وأضافت نبيلة أنها "تُسأل باستمرار من الأباء خلال زيارتها للجاليات، عن كيفية الحفاظ على هوية المصرية لدى أطفالهم"، لافتة إلى أنه عامل أساسي دفعها للمبادرة، لتقدم على تلك الخطوة عقب زيارتها للمجلس القومي للأمومة والطفولة.

ووجهت الشكر لدار النهضة المصرية، لتعاونها مع وزارة التربية والتعليم في توفير محتوى يساعد على التعرف على التاريخ والهوية المصرية، التي لا يدرسها الأبناء في الخارج.

وطالبت نبيلة مكرم الأهالي من المصريين المقيمين بالخارج، الحديث مع أبنائهم باللغة العربية، متابعة: "احنا بنتكلم لغتين وتلاتة، بس في الآخر بنتكلم مصري".

شارك في الفعالية، الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، وداليا إبراهيم، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات نهضة مصر للنشر، ونشوى الحوفي، مدير عام النشر الثقافي بنهضة مصر للنشر، كجهات داعمة للمبادرة.

تهدف المبادرة للحفاظ على الهوية الوطنية والهوية الثقافية المصرية للأطفال المصريين المقيمين في الخارج، في إطار خطط الوزارة لربط أبناء المصريين بالخارج بوطنهم مصر، من خلال تعلمهم التكلم باللهجة المصرية واللغة العربية الفصحى، لترسيخ مفهوم الهوية المصرية في أبناء مصر بالخارج.

المبادرة التي تستهدف المرحلة الأولى منها سن عامين لـ8 سنوات، تابع أخبارها الجاليات المصرية في الخارج باهتمام مختلف، انطلاقا من الواقع الذي يعيشون فيه كل حسب الدولة التي يقيم بها.

أخبار قد تعجبك