فتاوى المرأة
الاغتسال

"هل الملابس الخارجية التي كنت أرتديها في أثناء الدورة الشهرية "نجسة"؟.

سؤال يدور في أذهان العديد من السيدات عقب انتهاءها من فترة الحيض، والاغتسال لإتمام العبادات الدينية والمُلزمة بها، وعلى هذا الجانب أوضحت دار الإفتاء المصرية من خلال موقعهم الرسمي، بأن ملابس المرأة الخارجية الطاهرة التي تلبسها في أثناء الدورة الشهرية لا تعد نجسة ما لم يُصبها من النجاسات شيء من الحيض أو غيره.

وأضافت "الإفتاء" من خلال فتواها التي حملت رقم "4251"، أن إذا تطهرت المرأة من الحيض وارتدت هذه الثياب فإنه يجوز لها الصلاة فيها وقراءة القرآن، فإن أصاب الثوب شيء من النجاسات من حيض أو غيره فإنه يكون متنجسًا لا نجسًا ويَطهر بالغسل.

أخبار قد تعجبك