صحة ورشاقة
صورة أرشيفية

لا شك أن تناول الكثير من الألياف هو من أهم التعليمات الصحية التي نسمعها في حياتنا اليومية.

وتشتهر الألياف بقدرتها على تحسين عمليات الجهاز الهضمي، ومنع وتخفيف حالات الإمساك، لكن ما قد يجهله كثيرون هو أنها تساهم أيضا في المحافظة على وزن صحي، وخفض خطر الإصابة بأمراض السكري وأمراض القلب وحصى المرارة الهضمية وحصى الكلى.

ويعاني كثير من الأشخاص، حسبما ذكرت "سي إن إن"، من صعوبة إدخال الكمية المطلوبة من الألياف في حصصهم الغذائية اليومية، إلا أنه ليس بالأمر الصعب، ويمكن إدراكه بتعديلات بسيطة على الغذاء اليومي وإضافات صغيرة قد تحدث فروقا كبيرة.

الفواكه الطازجة

تناول الفاكهة الطازجة من أسهل طرق الحصول على الألياف المفيدة، إذ يضيف التفاح نحو 4.5 جرامات من الألياف.

التوت

يعتبر التوت بأنواعه من بين أسهل وسائل زيادة نسب الألياف في الجسم.

الشوفان

يمكن استبدال رقائق الفطور العادية برقائق فطور مصنوعة بالحبوب الكاملة أو الشوفان المسلوق، اللذان يحتويان على نسب أعلى من الألياف.

خبز الحبوب الكاملة

كما يمكن استبدال الخبز الأبيض بخبز الحبوب الكاملة، والذي يضيف نحو جرامين من الألياف إلى الحمية الغذائية.

الزبادي اليوناني

تساعد الزبادي اليونانية في عملية الهضم، كما أن مزجها مع حبوب الجرانولا وأنواع التوت يجعل منها وجبة غنية بالألياف ومفيدة للصحة.

البقوليات

تعتبر البقوليات من بين أفضل مصادر الألياف، إذ يحوي كوب من الحمص على نحو 15 جراما من الألياف.

الأفوكادو

يحوي كوب واحد من الأفوكادو المقطعة على نحو 10 جرامات من الألياف، ما يجعله مصدر غني يمكن الاعتماد عليه في الأطباق.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك