أخبار تهمك

كتب: وكالات -

11:22 ص | السبت 08 يوليو 2017

صورة أرشيفية

حذرت المؤسسة الألمانية لأمراض القلب، من أن الألم في الساق مؤشر على التعرض لسكتة قلبية، موضحة أن اتخاذ بعض الإجراءات المستعجلة قد تُقلص من خطر الإصابة بالسكتة القلبية، حيث يعمل القلب على ضخ الدم النقي والمحمل بالأكسجين في كافة أعضاء الجسم للقيام بعملها، غير أن ظهور بعض الأعراض خصوصا على مستوى الساق قد يكون مؤشرا على خطر التعرض لسكتة قلبية.

وفي هذا الصدد، كشفت المؤسسة الألمانية لأمراض القلب أن ظهور ألم على مستوى عضلات الساق أثناء عملية المشي وتراخيها عند الوقوف، بالإضافة إلى حدوث ألم في منطقة أصبع القدم خلال الاستلقاء أحد أبرز المؤشرات على احتمال التعرض لسكتة قلبية.

وفي سياق متصل، يرى الأطباء وخبراء الصحة أن اضطراب الدورة الدموية تقف خلف الإصابة بتصلب الشرايين أو ما يعرف أيضا بتكلس الأوعية الدموية.

ويُعرف الانسداد الذي يحدث في شرايين الساق طبيا بمرض الشرايين الطرفية، ويُعاني من هذا المرض في ألمانيا أكثر من مليون شخص بحسب ما أورده موقع المؤسسة الألمانية لأمراض القلب مشيرا في هذا السياق إلى أن تصلب الشرايين لا يقتصر على مناطق محددة في الجسم، بل ينتشر في باقي الأجزاء مثل الساق، التي يصيبها تكلس كبير في الشرايين.

وينصح الأطباء بضرورة زيارة الطبيب في حال الشعور بألم على مستوى الساق، لأن ذلك من مؤشرات السكتة القلبية، حيث أظهرت دراسة أعدتها المؤسسة أن 75 في المائة ممن تعرضوا لسكتة قلبية سبق لهم أن عانوا من أعراض مشابهة.

وينصح الأطباء بالمواضبة على المشي وممارسة الرياضة بشكل منتظم للحد من الإصابة بتصلب الشرايين على مستوى الساق، والإقلاع عن التدخين يمكنه بحسب العديد من الدراسات أن يساهم في التقليل من خطر الإصابة بتصلب الشرايين في الساق، إلى ذلك يؤكد خبارء الصحة على ضرورة اتباع نظام غذائي صحي، فالتغذية السليمة يمكنها أن تحد من ارتفاع الوزن الذي يعد أحد مسببات هذا المرض.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك