رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

ابنة سعيد صالح: اكتشفت إن بابا دمه خفيف.. ومش عاجبني تلوين مدرسة المشاغبين

كتب: آية أشرف -

10:47 م | الخميس 13 مايو 2021

ابنة سعيد صالح

أطباق من الكعك والبسكويت، تسالي ترمس وفول سوداني، ومكعبات الشوكولاتة، وتجمع عائلي أمام مسرحية «مدرسة المشاغبين»، أو «العيال كبرت»، مشاهد أساسية معتادة في الاحتفال المصري بعيد الفطر المُبارك، كوميديا غير متكلفة من نجوم حفروا التاريخ بأسمائهم، فظلت أعمالهم باقية حتى الآن، حتى ارتبطت بالاحتفال بالعيد، ليرحل الفنانون وتبقى أعمالهم.

 

ابنة سعيد صالح: اكتشفت إن بابا دمه خفيف

تؤكد هند صالح، ابنة الفنان الراحل سعيد صالح، أن أيام العيد لديها تعد ذكرى خاصة جدًا لدخول والدها منازل المصريين بأعماله الخالد: «كان كوميديان من غير مجهود، مش بيرمي إفيهات كانت دي طبيعته، بتفرج دلوقتي على العيال كبرت، واكتشفت إن بابا دمه خفيف أوي، رغم إني شوفتها كتير، بس كل مرة كأنها أول مرة». 

وتابعت ابنة الفنان الراحل خلال حديثها لـ «هُن»: «بحب أشوف كل أعماله، ومسرحياته خصوصًا في العيد، اليوم عندي بيتلخص في مسرحياته وطبق كحك وقعدة في البيت، والغدا رنجة، دي طقوسنا وبنحس إنه معانا». 

على الرغم من تعلقها بزيارته إلا إنها تتجنب زيارة المقابر في الأعياد: «بتكون زحمة وبدعيله من هنا، خصوصًا مع أزمة كورونا مش بطلع من بيتي، لكن غير كدة أنا مواظبة على زيارته وإني أروحله وأدعيله». 

مش عاجبني تلوين مسرحية مدرسة المشاغبين

خطوة جديدة في تطوير الأعمال بطرح نسخة ملونة من المسرحية الشهيرة «مدرسة المشاغبين»، إلا أن الأمر لم ينل إعجاب ابنة الفنان الراحل: «محدش رجعلنا، كلنا أعضاء في جمعية أبناء فناني مصر، ومش عاجبني التلوين، إحنا عرفناها كدة وحبناها كدة». 

وتابعت: «لو بنعمل ده عشان وجهة نظر الأجيال الجديدة إنهم مش بيحبوا الأبيض والأسود، يبقى دون المساس بالنسخة الأصلية، لأن دي الأصل».