رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مأساة أسرة.. أماني: «بنتي اتصابت بالتوحد بسبب ضرب أبوها ليا»

كتب: ندى نور -

11:45 م | الأحد 09 مايو 2021

قصص طلاق

ذكرى سيئة تركها الأب في نفوس أبنائه، بعد انفصال الزوج عن زوجته «أماني.م»، منذ 10 سنوات، تاركًا وراءه بناته في ثانوية عامة وأولى إعدادي، حتى تتحمل الأم مسؤولياتهن بمفردها، غير عابئة بضغوطات الحياة التي وضعت أمامها.

روت الأم لـ«هُن»، رحلة كفاحها مع بناتها التي خاضتها بمفردها، فقسوة الأب وانفصاله عن أولاده وعدم السؤال عنهم، جعلها تقوم بدور الأب والأم على حد السواء لاحتواء نفسية أولادها ومحاولة التخفيف من سؤالهم الدائم عن والدهم، الذي اختفى بعد الانفصال وقرر الزواج والإنجاب.

أماني: بنتي جالها توحد من ضرب أبيها لي

كان تدخل الأهل المبالغ فيه في حياتهما السبب للانفصال: «الطلاق كان بسبب أهله، وتدخلهم في كل كبيرة وصغيرة في حياتنا وده كان بيقلب حياتنا، ولما طلبت منه أن يكون لينا حياة مستقلة بعيدة عن أهله رفض».

لم تقف الخلافات بينهما على تدخل الأهل بل زاد عليه الضرب والإهانة أمام الأبناء: «بناتي كانوا بيشوفوني وأنا بضرب، والنتيجة أن بنتي اتصابت بالتوحد، وكل ده وبعد الطلاق مش بيسأل على بناته».

وعود عدة وعد بها الزوج أطفاله لزيارتهم ولكن لم يتحقق أي منها: «بناتي اتعودوا على عدم سؤاله بقت حاجة عادية بالنسبة لهم علشان يعرفوا يتأقلموا في حياتهم».

لم تستسلم «أماني» للمعوقات التي واجهتها وابتعاد الزوج عن أولاده وعدم السؤال عليهم، حيث تحاول جاهدة مساعدة بناتها على التفكير بتنمية مهاراتهن في شتى المجالات آخرها رياضة السباحة، من أجل تحقيق البطولات والحصول على ميداليات رياضية.