رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

اللبن والملبن وسقارة.. «جنان الموديلز» في جلسات التصوير الجريئة (صور)

كتب: آية المليجى -

07:32 م | الأربعاء 27 يناير 2021

سيشن اللبن

فتاة تظهر بصور شبه عارية وعلى جسدها الحليب المسكوب خضعت لجلسة تصوير بعدسة المصور الشاب إسلام رمزي، وما إن انتشرت الصور عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتثير استياء الكثيرين، ليصفوها بالجلسة الخادشة للحياء بينما رآها البعض دعوة للفجور.

«سيشن اللبن» هكذا عرفت جلسة التصوير المثيرة للغضب والانتقاد، عبر السوشيال ميديا، فالفتاة لم تكن تسعى سوى للشهرة، بحسب حديث المصور لـ«الوطن»، الذي أعلن عن ندمه لموافقته على جلسة التصوير، لينتهي بها الحال إلى الحذف من حساباته خوفًا من المساءلة القانونية، وهو ما فعلته أيضًا الموديل صاحبة السيشن الجريء.

انتشار جلسة تصوير على غرار هذه النوعية من الجرأة لم تكن الأولى، إذ سبقها جلسات تصوير أخرى انتهى بها الحال إلى استدعاء النيابة العامة أو ربما إثارة الجدل:

سيشن سقارة

«فتاة سقارة» هكذا ضجت مواقع التواصل الاجتماعي قبل فترة عن الموديل سلمى الشيمي التي أثارت جدلًا واسعًا بجلسة تصوير من أمام هرم زوسر في منطقة سقارة الأثرية، خضعت لها وهي مرتدية الأزياء الفرعونية، لكنها ظهرت بطريقة غير لائقة، وهو ما أثار الغضب وأدى إلى تدخل الأجهزة الأمنية للبحث عنها وعن مصور الجلسة، حتى جرى القبض عليهما، وتم إخلاء سبيلهما في نهاية المطاف.

ونشرت الموديل سلمى الشيمي، جلسة تصويرها عبر حسابها الرسمي على إنستجرام، بكلمات تحتوي على إيحاءات غير لائقة، مع إرفاقها بـ«إيموشن +18»، وتفاعل وقتها المتابعون بتعليقات غاضبة على جلسة التصوير: «لازم تتحاكم بتهم كتير زيها زي بنات التيك توك.. جلسة التصوير دي بتسيء لمصر وللحضارة الفرعونية.. جلسة التصوير مثيرة للجدل.. واللبس غير لائق».

سيشن رأس البر

وقبل فترة خرجت فتاة ترتدي ملابس عليها شعار محافظة دمياط، في جلسة تصوير مثيرة على شواطئ مدينة رأس البر السياحية، الجلسة التي أثارت غضب بين أهالي المحافظة بشكل واسع، ووصفها البعض أنها إساءة لسمعة المحافظة.

بينما رأت الفتاة صاحبة السيشن وهي أمل سعدون، أنها لم تخطئ في شيء، فبحسب تصريحها لـ«الوطن»: «أنا عائلتي بتتشرف بيا ومغلطتش، للأسف أختي وخطيبها هما السبب في تداول صوري برأس البر».

سيشن الملبن

بجلباب ضيق بفتحتين جانبيتين طويلتين، أثارت شابة جدلا واسعا في جلسة تصوير بعدسة المصور إسلام رمضان، في ظل تشبيه بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي لها بالموديل سلمى الشيمي المعروفة إعلاميًا بـ «فتاة سقارة».

وأثارت أيضًا جلسة التصوير الجدل كثيرًا إذ عرفت بـ«سيشن الملبن» فكانت من بين التعليقات: «ولازم تتحاكمي بعد الفوتوسيشن دي.. اللبس وحش وأفور جدا».