رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

شاركت في حفل «التورتة الجنسية».. السباحة سهير العطار: الحلوى جاءت بالخطأ

كتب: آية المليجى -

05:55 م | الإثنين 18 يناير 2021

سهير العطار

مفاجأة مثيرة جاءت خلال التطورات التي لاحقت حفلة «التورتة الجنسية» التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مساء أمس، إذ كشفت الصور عن احتفال عدد من السيدات بحفل عيد ميلاد إحدى صديقاتهن، وكانت الحلوى مصنوعة على شكل الأعضاء التناسلية الذكرية والأنثوية.

وكانت من ضمن المشاركات بالحفل السباحة الشهيرة سهير العطار، التي ذكرت أن الحفل أقيم في 10 يناير الماضي، للاحتفال بعيد ميلاد واحدة من العضوات، مشيرة إلى أنهن فوجئن بأن علب الحلوى التي طلبوها، جاءت إليهن بالخطأ بدلًا من طلبهن، وأنها كانت مخصصة لـ«حنة عروس»، بحسب حديثها لـ«الوطن».

ويرصد «هن» في التقرير التالي عددا من المعلومات عن السباحة العالمية سهير العطار:

- عمرها تجاوز الـ74 عامًا.

- أستاذة في كلية الطب جامعة القاهرة، تخصص تحاليل.

- سباحة عالمية وتخوض البطولات منذ 20 عامًا، محليًا وعالميًا، حتى صارت من أبطال اللعبة.

- آخر بطولاتها العالمية كان فوزها بالمركز الثاني والميدالية الفضية في سباق 200 متر ظهر في مرحلة «70:74 سنة» في بطولة العالم للسباحة للأساتذة، والتي أقيمت في كوريا.

- توقفت عن السباحة قرابة 8 أعوام، بسبب زواجها وعملها، لكنها عادت مرة أخرى بعدما توفى زوجها وكانت تجاوزت الـ50 عامًا.

- كانت أول سيدة مصرية تفوز ببطولة الأساتذة بإيطاليا، قبل ذلك، وحصلت على المركز الثامن وقتها.

- تزرع في أحفادها حب السباحة، وبالفعل يوجد 3 من أحفادها يحبوا السباحة كثيرًا.

تحركات أمنية لتحديد هوية المشاركات

وكان مصدر أمني كشف أن الأجهزة الأمنية تفحص الصور المتداولة على منصتي «فيسبوك» و«تويتر»، من حفل عيد الميلاد، داخل نادي شهير بالقاهرة، موضحا أنها تحمل إيحاءات جنسية صريح، تضع من نظم الحفل تحت طائلة القانون.

وتفحص أجهزة الأمن الصور، لتحديد هوية السيدتين اللاتين ظهرتا في الصور، وهما يمسكان بالأطباق التي تظهر المجسمات الجنسية، تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما.

وأوضح المصدر، أن القانون يحظر تلك الأفعال التي تصرح بالإيحاءات الجنسية، إذ تعد بمثابة دعوة إلى الانحلال وتحريض على الفسق.