رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بعد رسائل إعتذار «واتس آب».. فتيات: «جابوا ورا بعد ما نزلنا تليجرام وسيجنال»

كتب: سحر عزازى -

11:09 م | السبت 16 يناير 2021

صورة أرشيفية

أربعة رسائل نشرها تطبيق «واتس اب»، تحمل عبارات الإعتذار لمستخدميه، بعد أن إضطرت الشركة للتراجع مؤقتًا عن قرارها بشأن تحديث سياستها المتعلقة بحفظ بيانات المستخدمين والذي آثار ضجة خلال الأيام الماضية.

ولاقت الرسائل سخرية بعض الفتيات اللاتي بدأن تبادلها عبر مواقع التواصل الاجتماعي والمجموعات الخاصة بهن، مؤكدين أن عدد كبير منهن إتجه لتطبيق التليجرام، حيث قالت عائشة عبد المجيد: «معنى إنهم بيعتذروا للناس وبيقولوا مفيش حاجة هتحصل ماللي سمعتوه واحنا خلاص هنعمل خصوصيه لكل حاجه عشان معظم الناس نزلت سيجنال».

فيما سخرت ياسمين عبد المغني من الرسائل التي شاهدتها عبر خاصية الحالة على التطبيق، قائلة: «أه جابو ورا بعد ما الأجانب راحوا لسيجنال و العرب راحوا تليجرام، اللي في خلال 72 ساعه إنضم ليه 25 مليون وهم تراجعوا عن التحديثات لما بعد مايو».

رد فعل معظمه كان سلبي على تلك الرسائل التي جاءت تفيد بأن التطبيق لن يطلع على خصوصية مستخدميه منها: «لا تسطيع واتساب قراءة محادثاتك الشخصية أو الاستماع إليها نظرًا لأنها محمية بالتشفير التام من الطرفين»، و«نلتزم بالحفاظ على خصوصيتك»، «لا تستطيع واتساب رؤية الموقع الذي تتم مشاركته»، «لا تشارك واتساب جهات اتصالك مع فيسبوك»، ولكن لم تكن تلك الرسائل مطمئنة بالشكل الكافي.

ضحك هستيري مغلف بالسخرية، انتاب «منار رمزي» حين قرأت تلك الرسائل قائلة: « ده أنا مرة كتبت لجوزي عايزه أجيب بامبرز ظهرتلي إعلانات البامبرز كلها، عرفوا منين لما هما بيحافظوا على خصوصيتنا؟»، فيما ردت رشا حسن قائلة: « ده بيرد على إشاعات التجسس لأن ناس كتير لغت البرنامج وراحت لبرامج تانية فيها حماية وخصوصية أكتر»، وعلقت ولاء فوزي مضيفة: « طب دى حاجة كويسة إنه بيرد ع الإشاعات اللى طلعت».