رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«ابتهال» اختفت.. خرجت تستلم كود الامتحانات مرجعتش: أمها بتلف عليها في الشوارع

كتب: آية أشرف -

05:07 م | السبت 09 يناير 2021

ابتهال

«إسراء.. إسراء.. في عربية سودا ماشية ورايا من وأنا عند محل المشويات».. كانت هي الرسالة الأخيرة من ابتهال والتي تبلغ من العمر، 14 عام، في الصف الثالث الإعدادي، من زهراء مدينة نصر لشقيقتها «إسراء»، في الساعة الرابعة، من مساء أمس السبت، لتختفي الطالبة نهائيًا، دون الإستدلال على مكانها، أو حتى تتبعها بعد غلق هاتفها. 

رسالة مُرعبة من الفتاة قبل إاختفاءها، اثارت فزع أسرتها، وزميلاتها، اللاتي كن ينتظرنها في إحدى المراكز التعليمية، لاستلام الأكواد الخاصة بالامتحانات الأونلاين. 

وسرعان ما ضجت صورة الفتاة بمواقع التواصل الاجتماعي، في محاولات من الأسرة وصديقاتها لإيجادها والاستدلال عليها، إذا صادفها أحد، مُرفقين رسالتها الأخيرة التي أرسلتها لشقيقتها عبر تطبيق المراسلات «واتس أب». 

حررنا محضر ودايخين عليها 

بصوت باكي، قالت السيدة «رباب»، خالة الفتاة المختفية، إن ابنة شقيقتها إختفت منذ أمس، وأصبح هاتفها مُغلق ولم يعثروا عليها حتى الآن، قائلة: «ابوها وأعمامها دايخين عليها، وأنا كل شوية أنزل عند المحل اللي كانت عنده، يمكن الاقي أي حاجة، وحررنا محضر في قسم أول مدينة نصر». 

وتابعت شقيقة والدة الفتاة المختفية، خلال حديثها لـ «هُن»: «الأمن بيدور فعلًا عليها مقصروش معانا، لكن أمها هتموت عليها، وخايفين».

أمها بتلف تدور في الشوارع

على الجانب الآخر، قالت «رقية..ر» مُعلمة الفتاة المختفية، أنها صدمت من الأمر، قائلة: «للأسف البنت غلبانة جدًا، وعلى نياتها، ومبتعرفش تتصرف، وده من خلال تعاملي معاها، خصوصًا إنها صاحبة بنتي كمان وأنا مدرستها».

وتابعت المُعلمة: «أمها بتلف تدورعليها في الشوارع، هما 3 بنات، وكلهم محترمين  وعلى خُلق، وابتهال كانت جاية المركز تستلم أكواد امتحانها الأون لاين».