رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

رانيا يوسف تطالب بإخصاء المتحرش: لازم يبقى في عقوبة لـ «اللفظي» كمان

كتب: أحمد حامد دياب -

06:39 ص | السبت 02 يناير 2021

رانيا يوسف

طالبت الفنانة رانيا يوسف بعقاب المتحرش بالإخصاء، مؤكدة على ضرورة وجود عقوبة اجتماعية للمتحرش اللفظي مشيرة أنها تعرضت للتحرش الجسدي واللفظي، وأن رد فعلها كان أنها «قامت بالواجب» ولم تستطع تقديم بلاغ ضد المتحرش لأن الظرف لم يكن مناسبا لتقديم شكوى ضد المتحرش، مشددة أن ظاهرة التحرش موجودة منذ قديم الأزل: «التحرش مذكور في القرآن وقصة سيدنا يوسف تحرشت فيها سيدة بسيدنا يوسف».

وأوضحت رانيا يوسف، خلال لقائها مع نزار الفارس في برنامج «الفارس» المذاع عبر فضائية «الرشيد العراقية» أنها ترفض الزواج العرفي ولم تتزوج عرفيًا في حياتها، مؤكدة أنها لا تعرف أي شئ عن حقيقة زواج عمرو دياب ودينا الشربيني عرفيًا، وأنها ترفض الزواج العرفي من عمرو دياب.

رانيا: مرتاحة في حياتي جدا وبحب الرقص

وأكدت رانيا يوسف أنها مرتاحة في حياتها جدا وأن تفكيرها تغير آخر سنوات من تجارب الحياة وأنها تيقنت أن السعادة تكون بناء على قرار من الإنسان نفسه، وأن الطفلة التي بداخلها مازالت موجودة وأنها تكون مثل الطفلة على «الريد كاربت» مشيرة أنها تحب الرقص على أغنية «أما براوة وأغنية لقيت الطبطبة»، مضيفة «بحب الرقص جدا والرقص بيسعدني ولما برقص بحث اني مازلت عايشة».

وأشارت رانيا يوسف أنها تبحث عن الحياة بهدوء وراحة بال ورضا مضيفة «أنا راضية جدا عن كل حاجة ربنا ادهالي ومدهاليش راضية بيها جدا ومقتنعة أنه مدهاليش عشان مصلحتي وأنا بيني وبين ربنا الحمد لله عمار جدا، وأنا لما بطلب منه وبكلمه كتير طول الوقت ولما بتمنى حاجة حبيبي على طول بحس أنه بيسمعني».

رانيا يوسف تتحدث عن زوجها الأول وبناتها

وتحدثت رانيا يوسف عن بناتها، مؤكدة أنها صديقة لهن وأنها كانت تتمنى إنجاب بنات ليكن أصدقاء لها لافتة أن بناتها أعمارهن 20 عاما و17 عاما وأنها اتفقت معهما على أن هناك أشياء أهم من الزواج وأن الزواج لن يكون هدفا لهما، مشددة أنها لن ترفض زواجهما من عريس أكبر منهما بـ 20 عاما لو كانا يحباه.

واستطردت «أنا اتجوزت أبوهم وهو أكبر مني بـ 25 سنة»، مشيرة أنها تزوجته لأنها كان «حنين جدا ورومانسي جدا وكان عايز يعيش ويخلف وأنا كمان واتقابلنا في حاجات كتير واختلفنا بعد 12 سنة جواز»، وأن عشرته كانت طيبة.