رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«عاوز يتجوز من غير مهر ولا قايمة».. العقوبة القانونية لشاب ابتز خطيبته السابقة بصورها العارية

كتب: يسرا محمود -

02:45 م | الإثنين 28 ديسمبر 2020

ابتزاز إلكتروني

ابتزاز إلكتروني، عانت منه فتاة عشرينية على يد خطيبها السابق، الذي أرسل صورها العارية لوالدتها، كوسيلة للضغط عليها للزواج منه، وإجبارها على القبول بعدم دفع مهر أو التوقيع على قائمة منقولات، إلا أن المجني عليها تقدمت ببلاغ رسمي بالواقعة، وسط تساؤلات عن العقوبة القانونية المنتظرة للشاب المُبتّز.

محامي بالاستئناف العالي: العقوبة تتراوح من سنة لخمس سنوات

بدوره، قال حسام الدين محمد، محامي بالاستئناف العالي ومجلس الدولة ل«الوطن»، أن المادة رقم 326 من قانون العقوبات، تحدثت بشكل مفصل عن تعرض الأشخاص والمؤسسات للابتزاز، موضحا أن عقوبة المدان تصل إلى الحبس لمدة سنة.

وأشار المحامي بالاستئناف العالي إلى أنه في حالة طلب المدان منفعة شخصية أو مادية أو جنسية من المجني عليه، يمكن أن يترتب على ذلك الحكم عليه بالسجن لمدة تصل إلى 5 سنوات.

وفي السياق ذاته، أكدت مها أبو بكر، المحامية والناشطة النسوية، على إمكانية مطالبة المجني عليها بما يعرف ب«التعويض المدني»، والذي يعني مطالبة المجني عليها بتعويض عن الأذى الذي تعرض له على يد الجاني.

وتابعت حديثها ل«الوطن»، بأن القانون لم يضع حدا أقصي للتعويض المالي، مردفة: «في النهاية دي حاجة تقدرها اللي اتعرضت للأذى».

تفاصيل واقعة ابتزاز فتاة

يشار إلى أن الشاب برر فعلته خلال التحقيقات التي أجريت بمديرية أمن الإسكندرية، بالتأكيد على حبه لها، ورغبته في الزواج منها، راويا أنه تجمعه قصة حب مع خطيبته السابقة منذ 4 سنوات، ثم تقدم لخطبتها ووافقت أسرتها.

وتابع المتهم: «استمرت علاقة الخطوبة سنتين، وبعدين حصلت بيننا خلافات عائلية تطورت لفسخ الخطوبة، وفي الوقت ده كنت أخدت عشرات الصور الخاصة بيها من خلال الدردشة بيننا».

وطلب الخطيب السابق مبلغًا ماليًا تجاوز 25 ألف جنيه من خطيبته السابقة، مقابل عددم  نشر صورها على جروبات الجامعة.