رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

الدقيقة بـ100 جنيه.. سيدة تتحدث مع الرجال عبر الفيديو: أكافح من أجل أسرتي

كتب: منة الصياد -

12:01 م | السبت 19 ديسمبر 2020

الأم البريطانية

بعد عملها لفترة طويلة في مجال تقديم المشروبات والمأكولات بأحد المطاعم في بريطانيا، تركت سيد تدعى جيس شو، عملها بسبب عدم قدرتها على تغطية نفقات إطعام أطفالها الأربعة الذين تترواح أعمارهم بين 4 و15 عامًا.

وقررت الأم المنفصل عن زوجها والتي تبلغ من العمر 32 عامًا، البحث عن وسيلة كسب آخرى للمال، للتمكن من تلبية نفاقات أطفالها الأربعة، حسب صحيفة «ديلي ستار» البريطانية.

وفي بداية العام، تخلت «جيس» عن وظيفتها الأساسية في مجال تقديم المآكولات والمشروبات، ومن ثم اتجهت الأم للعمل من خلال شبكة الإنترنت، عن طريق حديثها عبر مكالمات فيديو خاصة مع الرجال، مقابل الحصول على 5 جنيهات إسترلينية في الدقيقة أي ما يعادل 106 جنيهات مصرية.

ومنذ غلق البلاد بسبب الإجراءات الاحترازي جراء انتشار فيروس كورونا المستجد، بدأت السيدة الثلاثينية في بدء نشاطها الجديد، بالحديث مع الرجال الغرباء عبر كاميرا الويب، من خلال شبكة الإنترنت.

وخلال الآونة الأخيرة، جنت الأم الكثير من الأموال، من خلال عملها لمدة 6 أيام في الأسبوع، والحصول على راحة يوما واحدا فقط.

وتتحدث "جيس" إلى الرجال من جميع الجنسيات، ما بين الأزواج والعزاب وحتى المراهقين، فمنذ بدء عملها الجديد، تمكنت الأم من توفير مصروفات أطفالها، موضحة أنها ستتمكن أيضًا من شراء هدايا عيد الميلاد لهم هذا العام.

وقالت «جيس»: «لقد أصبحت مؤخرًا متمكن من إعالة أطفالي، أحيانا أكسب الآلاف من الجنيهات في بعض الليالي، فقد تصل إلى 5 آلاف جنيها إسترليني في بعض الأمسيات».

وتوضح الأم البريطانية، أنها تفعل كل ذلك من أجل دعم أطفالها فقط، قائلة: أنا لا أفعل شيئا خاطئا، فكل ذلك يحدث أمام شاشة الكمبيوتر عندما يكونوا أطفالي نائمين، فأنا أبني نوع حياة أفضل لنفسي وأولادي، فما زلت أكافح من أجل أسرتي.