رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"زينب" تطلب الطلاق في المحكمة: "مبعرفش أطبخ ورمى اللحمة في وشي"

كتب: سمر عبد الرحمن -

12:25 م | السبت 12 ديسمبر 2020

صورة أرشيفية

"اتجوزت ومكنتش بعمل حاجة عند أهلي، أنا عايشة حياة مرفهة، وأمي هي اللي كانت بتطبخ، وزوجي عارف إني مبعرفش أطبخ، وقالي هتتعلمي واحدة واحدة، لكنه لم يصبر، وعايرني بأكلي ورمى اللحمة في وشي"، بهذه الكلمات شرحت "زينب. م. ج"، البالغة من العمر 28 عاما، مأساتها أمام الأخصائية الاجتماعية بإحدى محاكم الأسرة، طالبة إقامة دعوى طلاق للضرر ضد زوجها المهندس "رامي. م. م"، الذي يكبرها بـ3 أعوام.

وخلال تواجدها بمحكمة الأسرة، شرحت الزوجة أسبابا كثيرة لطلبها الطلاق، طالبة إقامة الدعوى حفظا لحق طفلها، الذي لم يتعد سنه الـ7 أشهر، قائلة: "تخرجت في كلية تجارة إنجليزي، وأعمل محاسبة في أحد البنوك، وزوجت زواجا تقليديا من مهندس، وكان يعلم أنني عشت حياة مرفهة في منزل أهلي، فلم أدخل المطبخ يوما، لا أنا ولا شقيقاتي، فهذه حياتنا الاجتماعية والأسرية، وعشنا سويا عامين من الفرح، كنت أدبر أموري المنزلية، فوالدتي كانت دائما ترسل لي الطعام، أو نشتري، بسبب ضيق الوقت، فكلانا يعمل لوقت طويل".

وأضافت الزوجة: "بدأت أتعلم الطبخ في أوقات الفراغ، فمثلا أعود من العمل أحاول تجهيز الغداء لزوجي، وكنت أشاهد الانترنت أو أتصل بوالدتي كي أتعلم، ومع زيادة الأعباء وإنجابي طفلا، حاولت بشكل متقطع، إلا أن زوجي كان دائما ما يعايرني بالأكل"، موضحة: كان بيعايرني ويقولي دا مش أكل ده، وفي مرة طبخت لحمة معجبتوش رماها في وشي".

وتابعت الزوجة العشرينية: "حاولت إقناعه أن تسير الحياة كما هي، وبلاش طبخ خالص فرفض وقالي مش هصرف فلوسنا كلها على الدليفري، لكني لاحظت تغير سلوكه ولا أعرف السبب، وزادت الخلافات بيننا، ولم أعد أتحمل العيشة معه، فطلبت منه الطلاق لكنه رفض، فتركت المنزل وعدت لمنزل أهلي، وحاول والدي التحدث إليه للانفصال في هدوء لكنه رفض، فلجأت لمحكمة الأسرة طلبا للطلاق، مع حفظ حقوق طفلي".