رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بعد إصابة الأب بفيروس كورونا.. أكبر عائلة بريطانية تخضع للعزل المنزلي

كتب: سحر عزازى -

01:10 ص | الثلاثاء 08 ديسمبر 2020

أكبر عائلة بريطانية

أعلنت أكبر عائلة بريطانية عزل نفسها، بعد ثبوت إصابة الأب نويل بكوفيد- 19، والبالغ عددها 20 ابن وحفيد، وفقا لما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية. 

واعترف الوالدان، بأنهم قد يصابوا بالجنون، بعد فترة العزل، خاصة إنهم داخل منزل به 10 أسرّة فقط، مع 20 من أطفالهم وأحفادهم.

وتعيش الزوجة سو 45 عاما مع زوجها نويل رادفورد، 49 عامًا، من مدينة لانكشاير، داخل منزل يضم 22 فرد.

وقد كشف نويل، عن إصابته بفيروس كورونا المستجد من خلال فيديو نشرته عبر موقع يوتيوب، بعد ظهور نتيجة اختباره

أوضح الأب، أنه فقد حاسة الشم بعد أيام من شعوره بالبرد والزكام، وقال في حديثه أثناء جلوسه مع زوجته وأحفاده: "علينا جميعًا أن عزل أنفسنا رغم إننا نشعر بالملل ونكاد نصاب بالجنون".

وأضاف: "الآن نحن في انتظار نتائج الأبناء إيمي ودانيال البالغ أعمارهم 14 و 21 عامًا على التوالي للعودة لأنهم بدأوا الأعراض في نفس الوقت الذي كنت أشعر فيه."

لم تظهر على هؤلاء المرضى الثلاثة سوى أعراض خفيفة ومع ذلك ظلوا محصورين في دار الرعاية السابقة المكونة من 10 غرف نوم في موركامبي ، إلى جانب بقية أفراد أسرتهم.

من هي عائلة نويل وسو؟

تتكون عائلة رادفورد، التي يطلق عليها اسم أكبر عائلة بريطانية، من سو ونويل رادفورد وأطفالهما الـ 22.

آخر أطفال سو ونويل هو هايدي التي ولدت في أبريل الماضي بعد فترة وجيزة من والدت شقيقتها بوني راي ، التي ولدت في نوفمبر 2018.

الأبناء وأعمارهم

الأبناء هم كريس، 31، صوفي، 26، كلوي، 24 ، جاك 22 ، دانيال ، 21 ، لوك ، 19 ، ميلي ، 18 ، كاتي ، 17 ، جيمس ، 16 ، إيلي ، 14 ، إيمي ، 13 ، جوش ، 12 ، ماكس ، 11 ، تيلي ، تسعة ، أوسكار ، ثمانية ، كاسبر ، سبعة ، هالي ، أربعة ، فيبي ، ثلاثة ، آرتشي 2 وبوني ، 1.

قصة حبهما

وقد التقى الزوجان للمرة الأولى عندما كانت سو في السابعة من عمرها ، قبل أن تنجب طفلهما الأول عندما كانت سو في الرابعة عشرة من عمرها وكان نويل في التاسعة عشرة.

ويذكر أنهما تزوجا في عام 1993 عندما بلغت سو 18 عامًا، وأنجبا تسعة أطفال قبل أن يخضع نويل لعملية جراحية

وقد وُلدت ألفي، الطفل السابع عشر للزوجين، ميتًا في 6 يوليو 2014.

ويشار إلي أن كريس 31 عامًا، وصوفي، 26 عامًا، انتقلا من منزل العائلة ليشكلوا عائلاتهم.