رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

مع الموجة الثانية.. 8 طرق يحمي بها مخالطو مصابي كورونا أنفسهم من العدوى

كتب: آية المليجى -

06:28 م | الأحد 22 نوفمبر 2020

مخالطو مصابي كورونا

مع استمرار تحذيرات الحكومة من بدء الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد، خلال الأيام القليلة المقبلة، لايزال القلق والفزع شعورًا مصاحبًا للكثيرين، ويزداد الخوف أكثر كلما أدرك الشخص أنه أصبح من المخالطين لمصابي (كوفيد - 19).

عند إدراك الشخص بأنه مخالط لمصاب بفيروس كورونا المستجد، يجب عليه معرفة متى يمكن أن تنتقل إليه العدوى الفيروسية، وما الإجراءات التي يجب اتخاذها للوقاية من الإصابة.

من هو الشخص المخالط؟

في البداية، أوضحت الدكتورة أسماء النمر، أخصائي أمراض الصدر والدرن في مستشفى الصدر بالعباسية، أن الشخص المخالط لمصابي فيروس كورونا المستجد، هو الشخص الذي يتعرض للتعامل الكثير مع المصاب، وليس معناه الشخص الذي رآه بالصدفة أو بشكل عابر: "مش معنى إنك شفت واحد مصاب بكورونا تبقى كده إنت مخالط".

متى تنتقل عدوى كورونا من المصاب للمخالط؟

وتابعت "النمر" في حديثها لـ"هن"، بأن انتقال العدوى من المصاب بكورونا للمخالط تكون خلال يومين إلى 14 يومًا، وفي حال مرور هذه المدة دون ظهور أعراض تشير للإصابة، فإن عدوى كورونا المستجد لم تنتقل للشخص المخالط.

وذكرت أخصائي أمراض الصدر، أنه يمكن انتقال العدوى الفيروسية من الشخص المصاب للمخالط عقب مرور الـ14 يوم، ولكن ذلك بنسبة ضئيلة جدًا، مشيرة إلى عدم وجود أي أدلة علمية حتى الآن تشير إلى إمكانية انتقال العدوى قبل ظهور الأعراض على الشخص المصاب.

كيف يمكن للمخالط حماية نفسه من انتقال العدوى؟

في حال تأكد مخالطتك بشخص مصاب بفيروس كورونا المستجد، فعليك اتباع بعض الإجراءات الوقائية والحذر حتى لا تنتقل إليك العدوى الفيروسية، وذلك من خلال الإجراءات التالية، التي أوضحتها "النمر":

- إذ تأكدت من اختلاطك بشخص مصاب، عليك عزل نفسك لمدة 14 يومًا، وهي الفترة الحاضنة للمرض.

- الاهتمام بالنظام الغذائي الطبيعي والعصائر الطبيعية بعيدًا عن المواد الحافظة.

- تناول أقراص فيتامين "سي" أو الفوار، أو الأطعمة المليئة به مثل الجوافة والليمون والبرتقال، وأيضًا تناول أقراص الزنك وفيتامين "ب مركب".

- الاهتمام الجيد بغسل الأيدي والصابون.

- الاحتفاظ بالماسك الوقائي.

- الابتعاد نهائيًا عن الأماكن المزدحمة وعدم النزول من المنزل.

- يجب معرفة أن النظافة والالتزام بإجراءات الوقاية الشخصية هي الأهم في الحفاظ على عدم نقل عدوى فيروس كورونا المستجد.

- وفي حالة ظهور الأعراض يجب التوجه إلى أقرب مستشفى الحميات.