رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كما يعامل الرؤساء.. جينسبورج أول أمريكية يسجى جثمانها في الكابيتول

كتب: وكالات -

03:47 ص | الأربعاء 23 سبتمبر 2020

القاضية روث جينسبورج

لتاريخها المشرف في السلك القضائي، أعلنت المحكمة العليا الأمريكية والكونجرس، أن جثمان القاضية روث بادر جينسبورج، سيسجى يومي الأربعاء والخميس في مبنى المحكمة العليا، كي يتمكن الأمريكيون من إلقاء نظرة الوداع، قبل أن ينقل إلى مبنى الكابيتول حيث ستحظى الراحلة بتكريم وطني يوم الجمعة.

وتعد تلك الخطوة نوع من التكريم، حيث ستصبح بذلك القاضية روث أول امرأة في التاريخ يسجى جثمانها في مبنى "الكابيتول" الأمريكي، وذلك على غرار الرؤساء.

وحسب بيان المحكمة، فإن النعش سيصل أمام المحكمة قبل الساعة الـ 9:30 صباح الأربعاء بقليل، بمشاركة عائلة جينسبيرج وأصدقائها المقربين وأعضاء المحكمة في تأبين خاص في القاعة الكبرى بالمحكمة.

وسيوضع جثمان الراحلة في ردهة المحكمة العليا، وهي قاعة فخمة تمتاز بأعمدتها الرخامية الضخمة البيضاء، بينما سيوضع النعش على المنصّة ذاتها التي وضع عليها نعش الرئيس الأسبق أبراهام لينكولن ومن بعده نعوش العديد من الرؤساء وكبار الشخصيات.

ونوّهت المحكمة في بيانها، بأنه سيتاح للأمريكيين إلقاء نظرة الوداع على الراحلة ابتداء من الساعة الـ 11 صباحا حتى الـ 10 مساءً غدًا الأربعاء، ومن الساعة الـ 9 صباحا حتى الـ10 مساءً يوم الخميس.

وأكدت أنه في صباح يوم الجمعة، ستقام مراسم تكريم رسمية في مبنى الكابيتول، مقر الكونجرس والواقع قبالة مبنى المحكمة العليا لتكريم القاضية روث.

وتوفيت جينسبيرج عن عمر 87 عاما، يوم الجمعة الماضية بعد صراع طويل مع سرطان البنكرياس، بينما سيجري دفنها الثلاثاء الموافق 29 من سبتمبر، بعد مراسم تكريم رسمية.